الشبكة العربية

السبت 26 سبتمبر 2020م - 09 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

إسرائيل باعت 200 طفل فلسطيني للسويد حيث حولوا إلى "المسيحية"

أطفال
كشفت القناة 13 الإسرائيلية، في برنامج "ضائعون"، أن السلطات الإسرائيلية، في السبعينيات والثمانينات، سلمت 192 طفلا فلسطينيا مسلما، من مراكز التبني والرعاية التابعة لوزارة الرفاه الاجتاعي الإسرائيلية، إلى منظمات ومراكز رعاية وتبني في السويد، حيث تم تحويلهم إلى المسيحية، في خطوة غير مسبوقة وغير قانونية حيث ينص القانون الإسرائيلي على تسليم الأطفال لعائلات من نفس ديانة الطفل.

وفي رد لاستجواب النائب أحمد الطيبي، اعترفت الحكومة الإسرائيلية، بأنها قامت بتسفير 200 طفل عربي مسلم في الفترة بين 1970 ـ 1990، إلى السويد من أجل تبنيهم، دون اعطعاء فرصة لفلسطيني الداخل ومؤسساتهم لتبينهم وكفالتهم.

وأوضح الطيبي أنه خلال الاستجواب اعترف ياريف لفين الوزير المنسق بين الكنسيت والحكومة بالفضيحة.

وعبر الطيبي عن صدمته من صراحة الوزير، وأكد انه " حسب المعلومات التي وردت، فإن هؤلاء الأطفال قد تم تحويل دينهم" وأن المسؤولية تقع على الدولة وعلى الوزارة، وأنهم لو كانوا يهودا ما استسهلت هذه الخطوة على حسب رأيه.
 

إقرأ ايضا