الشبكة العربية

الجمعة 07 أغسطس 2020م - 17 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

إخواني شهير: إعلاميون بقنوات الجماعة يصرّون على استمرار الأزمة

عيسى
قال القيادي الإخواني والبرلماني السابق محيي عيسى إنه يوجد العديد من المنتفعين، الذين يريدون تطويل أمد أزمة جماعة الإخوان، لأن مصالحهم باتت مرهونة باستمرارها.
وأضاف عيسى على حسابه في فيسبوك : " أن العقبة الكؤود دائما في  النزاع الداخلى ، بتواجد تجار الأزمات من الطرفين أولئك الذين يتربحون من أطالة الأزمة وترتبط حياتهم ومعيشتهم ومكاسبهم بها.
وأوضح أنه فى أزمة الحالة المصرية النظام الحاكم هو  المستفيد الأول، فجميع الأنظمة المستبدة تسعى لوجود واستمرا عدو داخلى أو خارجى لتبرير بقائها واستمرار حالة الاستبداد، بالإضافة إلى المنتفعين والملتفين حو النظام المستبد والذى ارتبطت مصالحهم به ويقتاتون من الدفاع عنه.
وأشار عيسى إلى أنه يوجد طرف آخر من الأزمة، والذى تمثله الحركة الإسلامية، حيث توجد أطراف حريصة على بقاء الأزمة ولا تعمل أبدا على حلحلتها.
وأكد أنه توجد  قيادات ورموز جنت مكاسب جمّة لم تكن تحلم بها تمثلت فى جنسيات وبيزنس، بالإضافة إلى  قيادات تنظيمية تبوأت مركزا قياديا فى ظل الأزمة وتعتقد أن الضامن لبقاء التنظيم هو استمرار حالة الطوارئ بالجماعة، والتى تحول دون المحاسبة أو العزل أو الانتخابات.
كما أوضح عيسى في كشفه عن المنتفعين أنه توجد قنوات إعلامية تبوأ فيها من لم يكن يحلم أن تكون له مداخلة تليفزيونية قبل الثورة ثم أصبح إعلاميا مشهورا يتقاضى مرتبا محترما.
وكشف عن أحد هؤلاء المنتفعين قال : " إنه فى حالة انتهاء الأزمة لن يعود إلى مصر لأن مصالحه كلها مرتبطة بالخارج".
واختتم عيسى حديثه قائلا : أما الخاسرون من إطالة زمن الأزمة فهم أولا الشعب المصرى كله والذى يدفع ثمن بقاء الاستبداد نحت ذريعة محاربة الإرهاب، والمعتقلون وعائلاتهم ، الذين يدفعون ثمنا غاليا فى قضية لا يعرفون لها مسمى ولا هدفا واضحا".

 

إقرأ ايضا