الشبكة العربية

الأحد 01 نوفمبر 2020م - 15 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

أول صورة للناشط المصري "علاء عبدالفتاح" بعد الإفراج عنه

Lactiviste-egyptien-Alaa-Abdel-Fattah-reste-prison_0_1399_933

أطلقت السلطات المصرية، سراح المدّون، علاء عبد الفتاح، أحد أبرز نشطاء ثورة يناير 2011، عقب قضائه 5 سنوات سجن على خلفية قضية تظاهر تعود لعام 2013.

وأكدت منى وسناء شقيقتا علاء عبد الفتاح ومحاميه، خالد علي، فجر الجمعة، إطلاق سراحه من قسم الدقي، ونشروا عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أول صور له عقب وصوله منزله.


وامتلأت منصتا "فيسبوك"، و"تويتر" بمئات التدونيات والتغريدات التي تهنئ علاء عبد الفتاح بإطلاق سراحه.

وينتظر عبدالفتاح، تنفيذ فترة مراقبة أمنية تستمر خمس سنوات أخرى، بموجب الحكم النهائي الصادر عليه في القضية نفسها، تشمل تسليم نفسه لقسم شرطة تابع له مقر سكنه للمكوث فيه ساعات، ولم توضح الداخلية ولا محاموه تفاصيل تنفيذ تلك العقوبة بعد.

وفي نوفمبر 2017، أيدت محكمة النقض، أعلى محكمة طعون وأحكامها نهائية، حكم محكمة الجنائيات في فبراير 2015، بسجن عبد الفتاح 5 سنوات، لإدانته بـ "التجمهر وخرق قانون التظاهر"، وتأييد المراقبة الأمنية (إجراء احترازي) 5 سنوات.

وتوفي سيف الإسلام، والد علاء عبد الفتاح، وهو حقوقي بارز في الدفاع عن كل المعارضين من كل الاتجاهات، وسمحت الداخلية بخروج نجله علاء من محبسه استثنائيا في أغسطس 2014، للمشاركة في مراسم تشييعه وتقبل العزاء.

وينتمي لعائلة معروفة بنشاطها الأكاديمي والسياسي والحقوقي البارز بالبلاد، فوالده سيف الإسلام أبرز الحقوقيين السابقين بمصر، ووالده الأكاديمية اليسارية ليلى سويف، وشقيقتاه منى وسيف من أبرز الناشطات بالبلاد.




 

إقرأ ايضا