الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

أول تعليق لـ«مبارك» على أزمة نجله مع خالد صلاح بخصوص الفضيحة الجنسية

husni-mubarak


قال مصدر مقرب من الرئيس المصري الأسبق، محمد حسني مبارك، إن الأخير طلب من نجليه علاء وجمال عدم الانجرار في حملات وحرب تصريحات صحفية.
وأشار المصدر بحسب “روسيا اليوم”، إلى أن توجيهات مبارك الأب جاءت لنجليه على خلفية حملات صحفية ممنهجة قامت بها عدة صحف بالهجوم على أسرته، حيث شدد الرئيس الأسبق على نجله الأكبر علاء بعدم الإدلاء بأي تصريحات صحفية والاكتفاء بما يكتبه على حسابه في “تويتر”.
ونوه المصدر إلى أن توجيهات مبارك الأب لنجليه هدفها تفويت الفرصة على من يحاولون تصيد الأخطاء.
وربط المصدر وثيق الصلة بأسرة الرئيس مبارك بين تلك الحملة والقبض في وقت سابق على المشرف على صفحة “أنا آسف يا ريس” وتوقيفه، متوقعا تصاعد الحملة الإعلامية ضد نجل مبارك في الفترة القادمة.
وهاجمت صحف مصرية علاء مبارك، بعد الجدل الذي أثاره، ونشره وثيقة مزعومة تتهم رئيس تحرير صحيفة اليوم السابع خالد صلاح بـ “فضيحة جنسية”.

وكان نشطاء مواقع التواصل تداولوا صورة لمحضر شرطة يكشف عن تعرض الصحفي خالد صلاح، وثيق الصلة بالأجهزة الأمنية للاغتصاب أثناء احتجازه على مرأى ومسمع جميع المحبوسين.
ووفق المحضر والمؤرخ بتاريخ 10 ديسمبر 2001، فإن صلاح تقدم بشكوى ضد النقيب إيهاب ناجي عبدالرحيم، لإجباره على خلع ملابسه بالكامل وتحريضه لأحد المحبوسين جنائيًا بالاعتداء على موكله جنسيًا.
وأظهر تقرير الطب الشرعي، وفق المحضر المشار إليه أن رئيس تحرير "اليوم السابع" تعرض للممارسة الجنسية من الخلف لعدة مرات، وفي فترات بعيدة ومتعددة، "وعن الممارسة الأخيرة فقد ثبت عدم وجود أي آثار للمقاومة مما يجزم بأن الممارسة قد تمت برضاء كامل بين الطرفين".
وكانت صحيفة "اليوم السابع" شنت حملة هجوم ضد علاء مبارك في أعقاب انتقاد الأخير لتصريح نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة المصرية التي لوحت فيها بـ "تقطيع" أي معارض لمصر، مثيرة انتقادات على نطاق واسع.

 

إقرأ ايضا