الشبكة العربية

السبت 04 يوليه 2020م - 13 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

أهالي صيدنايا يفضحون بشار.. ويكشفون المسكوت عنه

مدينة صيدنايا
كشف سكان صيدنايا عما جرى من النظام  السوري، من خلال تدوين سلسلة من الفضائح، التي ارتكبها رجال بشار.
وبحسب ما نشره حساب كلنا شركاء على فيسبوك، نقلا عن السيد جورج سعادة من أحرار صيدنايا : " أن أول الأحداث لجأ عدد من تجار دوما إلى صيدنايا، واستأجروا شقق بأسعار عالية ودفعوا ستة أشهر سلف".
وأضاف أنه : "  بعد كام يوم قامت عصابة تحرق كل سيارتين ثلاثة خلال أسبوع، حيث  حرقت أكثر من عشرين سيارة لأهل دوما وخطفوا ولدين واغتصبوهن ثلاثة أيام واعتدوا على النسوان وطبعا قاموا بعمل ضبوط ضد مجهول بتوجيه رئيس العصابة لمدير الناحية الذي أصبح حاليا مدير منطقة التل وطبعا كل صيدنايا تعرف الفاعلين ولم يتم محاسبتهم حتى الآن بحجة عم يقاتلوا مع الدولة".
وتابع قائلا :  وطبعا حرقوا فيلا لواحد تلي أول طريق الشيروبين وعفشوا مئات الفيلات والبيوت والسيارات والمستودعات بالمنطقة لو تم محاسبتهم لما اشتعلت اليوم حرائق السويداء يجب إعدام كل من يحرق قشة ليكون عبرة لغيره.
كما قام بنشر أسماء العصابة كالتالي:
  1-رئيس العصابة  وائل بركات عازر.
2- من قام بالحرق إليان موسى الخوري ابن اخت رئيس بلدية صيدنايا الحالي حسام جميل سعادة سامي جورج الأحمر، حيث كان يحضر لهم مواد الحرق ويراقب العملية المدعو جورج يوسف الشيخ وهناك أربعة آخرين اعترف عنهم واحد من بيت الخوري أثناء توقيفه بفرع المنطقة وهو معهم بالعصابة ابن سهيل الخوري.
واستطرد جورج سعادة في حديثه: المهم هناك خمسة شهود عيان وسيدات وكاميرات مراقبة توثق جرائم هذه العصابة القذرة لماذا لم يتم محاسبتهم حتى الآن، إلى متى هذا التسيب على كلمة الإرهابيين أبدا بس قربت على كل حال إنشاء الله قريبا هذه الحثالات على أعواد المشانق هناك جرائم موثقة لهذه العصابة وهناك عشرين اسم آخرين قريبا سيتم نشرهم.
 يذكر أن مدينة صيدنايا تأخذ شهرتها من سجن صيدنايا سيء الذكر، الذي يعد من أسوأ السجون السورية في حقبة حكم عائلة الأسد.
 

إقرأ ايضا