الشبكة العربية

السبت 24 أغسطس 2019م - 23 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

أنقرة تعيد تقييم إدارة ملف قضية "خاشقجي"

جمال خاشقجي
قال دبلوماسي تركي سابق، إن أنقرة بصدد إعادة تقييم إدارة قضية مقتل الكاتب الصحفي "جمال خاشقجي"، بإسطنبول، الشهر الماضي. 
ووفق "سنان أولجن" الدبلوماسي السابق والمحلل بمؤسسة كارنيجي أوروبا، فإن هناك متغيرات على رأسها عزم الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" دعم السعودية، وعدم التخلي عن ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان". 
وأضاف "أولجن"،: "في البداية كان الهدف هو الضغط على ترامب للتخلي عن تلك العلاقة، لكن على النقيض يبدو أن ترامب قرر تعزيز تلك العلاقة ولهذا السبب يتعين إعادة التقييم في أنقرة لكيفية إدارة الأمر".
واعتبر "أولجن" في تصريح لـ"رويترز"، أن الأولوية لأنقرة هي تأمين التحسن المتواضع في العلاقات مع واشنطن منذ أفرجت محكمة تركية الشهر الماضي عن القس الأمريكي "أندرو برونسون" الذي تم احتجازه عامين بتهمة الإرهاب.
وتابع "تركيا لا تريد تعريض رأس المال السياسي الذي كسبته في واشنطن للخطر من خلال المبالغة (في قضية خاشقجي). وهذا هو الدافع الرئيسي".
ومن المتوقع أن يكون أي تغيير في النهج التركي تدريجيا. 
وقال مسؤول تركي آخر، إن الحكومة لا تزال تدرس الطلب السعودي لعقد اجتماع بين الرئيس "أردوغان" و"بن سلمان"، على هامش قمة العشرين في الأرجنتين.
وأضاف: "تركيا ستكرر موقفها الحالي في الاجتماع إذا ما انعقد. فهي تريد تقديم كل المسؤولين عن جريمة القتل للعدالة"، مؤكدا أن أنقرة لا تطلب فرض عقوبة على الرياض.
وتصر تركيا على معرفة مصير جثة "خاشقجي"، وتسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي، وتلوح بطلب تحقيق دولي في القضية.

 

إقرأ ايضا