الشبكة العربية

الجمعة 14 ديسمبر 2018م - 07 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

أعضاء "أوبك" يخشون غضب "ترامب"

دونالد ترامب 1
قال تقرير روسي، إن أعضاء الدول المصدرة للنفط "أوبك" يبحثون خفض الإنتاج من دون إغضاب الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب".
وتدرس المنظمة خفضا بمقدار 1.3 مليون برميل يوميا، للحيلولة دون وجود تخمة من المعروض في السوق.
ويبحث اجتماع فيينا تحديد مقدار الحاجة إلى خفض الإنتاج لكل عضو من أعضاء المنظمة، والدول المنتجة للنفط غير الأعضاء التي وقعت على الاتفاق السابق بشأن خفض الإنتاج.
ووفق صحيفة "إكسبرت أونلاين" الروسية، فإن اجتماع فيينا، ربما يكون عاصفا، بالنظر إلى أن "ترامب" هو العدو الرئيس لتخفيض الإنتاج، ويمارس ضغوطا على الرياض لضخ المزيد.
وقبل أيام، توافق الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، وولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان"، من حيث المبدأ، على خفض إنتاج النفط، لكنهما لم يحددا حجم التخفيضات.
وألمح وزير الطاقة السعودي، "خالد الفالح"، إلى أن إنتاج المملكة من النفط قد ينخفض في يناير/كانون الثاني المقبل، لأن المستهلكين قرروا شراء كميات أقل.
وهناك مخاوف من عدم التزام دول مثل روسيا والعراق، من قرارات خفض الإنتاج، وقد تلجأ إلى عدم التقيد الصارم بقرارات المنظمة.
وقبيل اجتماع دول "أوبك" في فيينا، أعرب "ترامب"، عن أمله في أن تُبقي المنظمة "تدفقات النفط كما هي"، مشددا على أن "العالم لا يريد ارتفاع أسعار النفط".
وكتب "ترامب" عبر "تويتر": "نأمل أن تبقي أوبك تدفقات النفط كما هي، وليست مقيدة"، مضيفا أن "العالم لا يريد أن يرى، أو يحتاج، إلى ارتفاع أسعار النفط!".

 

إقرأ ايضا