الشبكة العربية

الأربعاء 26 يونيو 2019م - 23 شوال 1440 هـ
الشبكة العربية

أسرة "ريچيني" توجه رسالة إلى "السيسي".. هذه نصها

DdaabvQq



وجه والدا الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، الذي عثر على جثته مقتولاً في ظروف غامضة في يناير 2016 على أحد الطرق الصحراوي بالقاهرة، رسالة إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، طالباه فيها بتنفيذ تعهده بمعاقبة وتسليم المتهمين بقتله.


وأضافا أنه لم يظهر أي تعاون حقيقي من جانب السلطات المصرية، بعد أكثر من عامين على مقتل باحث الدكتوراه بجامعة كامبريدج البريطانية، وقالا: "نحن نعلم اليوم أن جوليو قد اختطف من قبل مسؤولين أمنيين، لقد أخلفت بوعدك، لذا لم يعد بإمكاننا الإكتفاء بوعود لا يُوفى بها".

وعلق بهي الدين حسين، مدير مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان (غير حكومي) عبر حسابه على موقع "تويتر": "أنت رئيس غير جدير بالاحترام"! رسالة مفتوحة إلى #السيسي من أسرة #چوليو_ريچيني بثلاث لغات. لكي تثبت أنك رجل شريف وأن الذين عذبوا وشوهوا ريچيني وقتلوه + ٥ أبرياء مصريين جري دون علمك، سلم ضباط الأمن الخمسة القتلة الذين تطلبهم #إيطاليا".

وعثر على جثة ريجيني على جانب طريق خارج القاهرة بعد تسعة أيام وهي تحمل آثار تعذيب. 

وقالت السلطات المصرية في البداية إن ريجيني توفي في حادث سير، إلا أنها قالت لاحقًا أنه قتل على يد عصابة إجرامية تمكنت الشرطة من القضاء عليها.

فيما أظهر تشريح إيطاليا للجثة في أعقاب نقل جثمانه إلى روما، أنه قتل إثر تعرضه لضربة قوية في أسفل جمجمته وإصابته بكسور عدة في كل أنحاء جسده.


وتنفي مصر المزاعم بأن أجهزتها الأمنية متورطة في مقتل ريجيني الذي أثرت قضية مقتله بشكل كبير على العلاقات بين البلدين بعدما اتهمت روما السلطات المصرية بعدم التعاون بشكل كاف في التحقيق.
 

إقرأ ايضا