الشبكة العربية

الأحد 05 أبريل 2020م - 12 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

أرقام صادمة.. هذا ما يحدث للمضربين في سجن العقرب

سجن العقرب
تجاوز عدد المضربين  في سجن العقرب سيء السمعة في منطقة طرة لأكثر من  ٦00 مضرب، في ظل ظروف قاسية ومعاناة من شدة البرد، وعدم توفر العلاج للأزمات الصحية.
حساب نحن نسجل المعني بتلقي رسائل وفيديوهات مسربة من داخل السجون كتب على حسابه في تويتر : "  عدد المضربين تجاوز الـ ٦00 مضرب جوا سجن العقرب، إحنا بنموت في صمت، كونوا صوتنا، واتكلموا عنا علشان الكل يعرف إلي بيحصل وده أقل شئ تعملوه لينا، لأن لو سكتم محدش للأسف هيتحرك لينقذنا أو حتى يعرف بالإبادة الجماعية اللي بتحصل فينا".
وأضاف الحساب عن الوضع داخل سجن العقرب أن إدارة السجن عزلت المضربين عن الطعام ورفضت تحرر محاضر بالإضرابات، وضابط الأمن الوطني "يحيى زكريا" قال لرئيس المباحث محمد شاهين قدامنا: "كمل إجراءاتك يا باشا ومتشغلش بالك بالنيابة لأنها هتقبل باللي احنا عايزينه، الورق ورقنا".
وبحسب ما تم تسريبه من رسائل من داخل العقرب فإن رئيس المباحث في السجن "محمد شاهين" قال للمعتقلين : "اللي لسه صوته طالع من المضربين يبقى عايش ولما يقطع النفس خالص نبقى نعالجه".. والمعتقلين قالوا له:  "قريب إن شاء الله هنرتاح من الذل ده لما أهالينا يستلموا جثثنا".
كما نقل الحساب عن أهالي المعتقلين أن  إدارة السجن سمحت للأهالي بدخول بعض المستلزمات مثل الأدوية والعسل وزيت الزيتون والتمر واللبن، ولكن تبين أن هذه المستلزمات لم تصل للمعتقلين، حيث تم إرجاعها للأهالي مرة أخرى.
يذكر أن المواطن الأمريكي مصطفى قاسم كان قد توفي نتيجة الإضراب داخل سجن العقرب، حيث تم إهماله، حتى وافته المنية داخل السجن.
 

إقرأ ايضا