الشبكة العربية

الإثنين 26 أكتوبر 2020م - 09 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

1.4 مليون مسيحي في السعودية

154377676197271400
قدرت منظمة قبطية، عدد المسيحيين في المملكة العربية السعودية بنحو 1.4 مليون مسيحي، غالبيتهم من العمالة الوافدة.
وقالت منظمة "Open Doors" (أبواب مفتوحة)، المعنية بشؤون المسيحيين، إنهم يمثلون 4% من مجمل السكان.
ويعد إقامة أول قداس لهم علنا هذا الأسبوع أمرا جديدا من نوعه، وسط خطط لبناء أول كنيسة في المملكة.
ووفق الباحث المصري الحقوقي، "إسحق إبراهيم"، فإن إقامة هذا القداس أمر جديد، حيث لا يسمح للمسيحيين في السعودية باصطحاب صور أو أيقونات مسيحية فضلا عن الكتب الدينية، بالإضافة إلى منعهم من تنظيم احتفالات دينية أو قداسات.
ويتوافد المسيحيون إلى السعودية منذ مطلع سبعينيات القرن الماضي من أجل العمل، وتتميز علاقاتهم بالسلطات السعودية بأنها مستقرة.
ووصف المفكر القبطي "كمال زاخر"، ما حدث بأنه  "خطوة مهمة"، تأتي في سياق أعم وأشمل تعيشه السعودية، سواء على مستوى الانفتاح مع الأجانب والمرأة والديانات الأخرى.
واعتبر المتحدث الإعلامي باسم منظمة اتحاد أقباط المهجر، "مدحت قلادة"، أن تنظيم القداس القبطي "بلا شك محاولة لتبييض وجه النظام السعودي خاصة بعد حادث مقتل الصحفي جمال خاشقجي".
وانتقد "قلادة" منع الأقباط المتواجدون بالسعودية، من الدخول إلى بعض المناطق مثل مدينتي مكة والمدينة.
وهذا الأسبوع، أقام مطران شبرا الخيمة بمصر الأنبا "مرقس"، القداس في أحد بيوت الأقباط بالرياض، مصطحبا أدوات الصلاة حسب الطقس القبطي الأرثوذكسي معه.
وتلقى "مرقس" دعوة من ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، في مارس/آذار الماضي، لزيارة المملكة.
وكان "بن سلمان" زار الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وسط القاهرة، منذ شهور، ودعا بابا الأقباط لزيارة المملكة.
 

إقرأ ايضا