الشبكة العربية

الخميس 21 نوفمبر 2019م - 24 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

هل يفك "بئر القنصلية" لغز إخفاء جثة خاشقجي؟

qonsol-saudi-2

هل يحسم البئر الموجود داحل مقر القنصلية السعودية في اسطنبول، مصير جثة الصحفي جمال خاشقجي، التي لم يتم التوصل إليها حتى بعد أكثر من ثلاثة أسابيع على اختفاء أثره بعد دخوله القنصلية لإنهاء أوراق إدارية بغرض الزواج، مع اعتراف السعودية بمقتله في عملية وصفتها بــ "المدبرة".

وفي تصريحات سابقة، قال السياسي التركي المعارض والمرشح الرئاسي السابق، دوجو برينجيك، إن قوات الأمن التركي عثَرت على أجزاء من جثة خاشقجي، في البئر الموجودة داخل حديقة القنصلية السعودية باسطنبول.

وأضاف رئيس حزب "الوطن" المعارض لبرنامج على قناة "أولوصال" التركية: "عناصر أمن الدولة التركية انتشلوا بعض أجزاء جثة خاشقجي من البئر الموجودة داخل حديقة القنصلية خلال عمليات البحث".

ونفذت السلطات من قبل عمليات تفتيش في القنصلية ومقر إقامة القنصل في إسطنبول في إطار التحقيق.

وفي بادئ الأمر، رفضت السلطات السعودية السماح للشرطة التركية بتفتيش البئر، قبل أن توافق الأربعاء على إجراء بحث في البئر وحديقة مقر إقامة القنصل.

وقالت قناة (سي.إن.إن ترك)، إن الشرطة التركية تفحص عينات مياه أخذتها من البئر.

وبعد أكثر من أسبوعين من التقارير المتضاربة بشأن مصير خاشقجي، قالت السعودية مطلع الأسبوع الجاري إن الصحفي مات خلال استجواب خرج عن مساره داخل القنصلية مما أثار انتقادات دولية.
 

إقرأ ايضا