الشبكة العربية

الأحد 17 فبراير 2019م - 12 جمادى الثانية 1440 هـ
الشبكة العربية

نقل متهمة في قضية الفيديوهات الإباحية للمستشفى

www.elmostaqbal.com-2019-02-12_01-06-22_629588

قالت صحيفة مصرية نقلاً عن مصادر أمنية، إن إحدى المتهمات في قضية الفيديوهات الإباحية للمخرج والبرلماني المصري خالد يوسف سيتم نقلها إلى المستشفى بعد يوم واحد من حبسها على ذمة التحقيقات في القضية.

وأفادت صحيفة "الوطن" نقلاً عن مصادر لم تسمها، أن "سيدة الأعمال منى الغضبان المتهمة في قضية "الفيديوهات الإباحية"، سيجرى نقلها إلى أحد المستشفيات، عقب صدور قرار تجديد حبسها الذي صدر منذ قليل، بمحكمة مدينة نصر".

وأوضحت، أن "المتهمة أُصيبت بحالة إعياء ونُقلت إلى المحكمة على كرسي متحرك وسط حراسة أمنية مشددة".

وجدد حبس الغضبان في قضية الفيديوهات الفاضحة، لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وفي وقت سابق، واجهت الغضبان، تهمة الظهور في فيديو جنسي مع يوسف، واعترفت بأنها من ظهرت في المقطع قبل أن تدخل في نوبة بكاءٍ شديدٍ؛ بسبب الأزمة التي تورَّطت فيها.

وقالت الغضبان في التحقيقات: "تقابلت مع المخرج المذكور بقصد العمل، قال إنه يريدني في عمل فني لأن وجهي (فوتوجينيك) ثم بعدها تطورت العلاقة إلى قصة حب وبعدها تزوجنا عرفيًا".

وأضافت: "ليس لي علاقة بتسريب الفيديو .. شعرت بخوف شديد عند رؤية ما حدث على مواقع التواصل الاجتماعي، واتصلت به فأخبرني أنه لا يعرف طريقة التسريب".

واستدركت: "أنا كنت ست متجوزة ومكنتش أعرف إن جوزي بالأخلاق دي يصور مراته جوه غرفة النوم، هاتوه اسالوه".
 

إقرأ ايضا