الشبكة العربية

الأربعاء 11 ديسمبر 2019م - 14 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

مصر.. تقتل زوجها بمساعدة عشيقها والمحكمة تستشير "المفتي"

جثة

"من الحب ما قتل" جملة يستخدمها الكثير وتنطبق على هذه الواقعة التي شهدتها محافظة سوهاج من صعيد مصر، حيث استعانت سيدة بعشيقها للتخلص من زوجها.


وتخلصت الزوجة وعشيقها بطريقة وضع المنوم في الشأي ثم كتم أنفاسه ولفه في "ملاية" السرير ثم وضعوه في "جراكن كبيرة الحجم" وألقوا جثته في الترعة القريبة من القرية. 

اليوم السبت، أحالت محكمة جنايات سوهاج، في جلستها، أوراق السيدة وعشيقها إلى فضيلة المفتى لأخذ الرأى الشرعى في إعدامهما، وحددت المحكمة جلسة الأول من دور شهر ديسمبر المقبل للنطق بالحكم.
 
وحسب البلاغ المقدم، ترجع أحداث القضية إلى شهر نوفمبر من عام 2018، عندما تلقى اللواء حسن محمود، مدير أمن سوهاج، إخطارا من مأمور مركز شرطة سوهاج، بالعثور على جثة أحد الأشخاص ملفوفة بـ«ملاءة» داخل جوالين بترعة العرابة بناحية قرية «أولاد نصير» بدائرة المركز.

وبعد انتشال الجثة من الترعة، وتبين أنها تخص «ناصر. ع. أ»40 سنة – عامل ويقيم بناحية «نجع مصلح» بدائرة قسم أول مدينة سوهاج، وكشفت تحريات فريق البحث الجنائي بقيادة اللواء عبدالحميد أبوموسى، مدير المباحث الجنائية، بالإشتراك مع فرع الأمن العام، أن وراء الجريمة زوجة المجني عليه «أميرة. م. ج»33 سنة – ربة منزل، بالاشتراك مع شخص آخر يدعى «محمود. خ. م»31 سنة – عامل ويقيم بدائرة القسم، وقد تم ضبطهما.
 
وبمواجهتهما، اعترفا بارتكاب الواقعة لارتباطهما بعلاقة عاطفية، واتفقا فيما بينهما على التخلص من المجنى عليه، وأحضر العشيق «عقار منوم» قامت عشيقته بوضعه لزوجها في الشاى حتى فقد وعيه، وبعد أن فقد الزوج توازنه، حضر العشيق وقاما معًا بكتم أنفاسه بــ«وسادة» حتى تأكدا أنه فارق الحياة، ثم قاما بلفه في «ملاءة سرير» ووضعاه داخل «جوالين» واستعانا بسائق «تروسيكل» لنقله، وإلقائه في ترعة العرابة بناحية «أولاد نصير».
 
وقالت الزوجة، في اعترافاتها لرجال المباحث: «حبيته ومقدرش أعيش من غيره، ودا اللى خلّانى سِمعت كلامه، وقمت بوضع المخدر في الشاى لزوجي حتى فقد الوعى، ثم نفذنا الجريمة بعد ذلك»، وقد أمرت النيابة العامة بحبسهما، وإحالتهما إلى محكمة الجنايات، التي أصدرت قرارها المتقدم بإحالة أوراقهما للمفتى.


 
 

إقرأ ايضا