الشبكة العربية

الخميس 06 أغسطس 2020م - 16 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

ماليزيا تجمع مساعدات لضحايا الحرب باليمن.. وبريطانيا تتجه لمجلس الأمن

أرشيفية معبرة اليمن


دعت وزارة الخارجية الماليزية، الشعب الماليزي لتقديم التبرعات والمساعدات الإنسانية إلى ضحايا الحرب فى اليمن.

وقال وزير الخارجية، سيف الدين عبدالله، بحسب ما ذكرته وكالات الأنباء الماليزية، إن هذه الخطوة ضرورية فى التخفيف من أعباء اليمنيين، لا سيما النساء والأطفال الذين يعانون من الأزمة الجارية فى البلد، ولذا ندعو الماليزيين كي يساهموا فى تقديم التبرعات والمساعدات الإنسانية، ونرجو أن تكون المبادرة تخفيفا للأعباء اليمنيين المحتاجين إلى الغذاء والرعاية الصحية".

ودشنت الحكومة الماليزية، صندوق لإغاثة الشعب اليمنى، حيث قال سيف الدين،:" نتمنى أن تتجمع التبرعات فى أسرع وقت ممكن لمساعدة الشعب اليمنى استعدادا لمواجهة فصل الشتاء".

ويقدم الصندوق الإغاثي الماليزي، مساعدات أولية فى نهاية الشهر الجاري، وتشمل الأغذية، والمياه العذبة، واللوازم الشتوية، والمنتجات الخاصة بالأطفال، والأدوية.

بريطانيا ومجلس الأمن

وفي السياق، قال  وزير الخارجية البريطاني "جيريمى هانت"، إنه سيضغط من أجل اتخاذ إجراء جديد فى مجلس الأمن الدولي بخصوص حرب اليمن، فى محاولة لإنهاء العمليات القتالية فى اليمن والتوصل لحل سياسي للحرب الدائرة هناك، والتي أدت إلى وقوع أكثر من 10 آلاف قتيل وأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

الخارجية البريطانية أكدت في بيان لها أن الوقت قد حان كي يقوم مجلس الأمن بعمل لتعزيز عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة؛ لتحقيق الهدف وضمان أن يتم تنفيذ وقف كامل لإطلاق نار.

 

إقرأ ايضا