الشبكة العربية

الأربعاء 21 نوفمبر 2018م - 13 ربيع الأول 1440 هـ
الشبكة العربية

ماذا فعل رئيس الاستخبارات السعودية في تركيا؟

رئيس_المخابرات_السعودية
كشف تقرير بريطاني، النقاب عن زيارة سرية، قام بها رئيس الاستخبارات السعودية، "خالد بن علي الحميدان" إلى تركيا، بعد أيام من مقتل الكاتب الصحفي "جمال خاشقجي".
وقال موقع "ميدل إيست آي" البريطاني، إن ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان"، أرسل رئيس الاستخبارات "خالد بن علي الحميدان" إلى تركيا. 
ووفق الصحفي البريطاني الشهير "دافيد هيرست"، فإن "الحميدان" عاد قلقا بشدة حول مدى معرفة الأتراك بتفاصيل الجريمة.
وأبلغ "الحميدان" ولي العهد، بأن "الوضع سيئ للغاية"، بحسب الموقع.
ولم تكشف الرياض رسميا عن زيارة رئيس استخباراتها إلى أنقرة، لكنها أعلنت لاحقا عن زيارة مستشار العاهل السعودي وحاكم مكة المكرمة، "خالد الفيصل"، الذي زار أنقرة؛ للغرض ذاته.
ووفقا لمصدر مطلع، فإن "الفيصل استمع إلى تسجيل مدته 15 دقيقة حول مقتل خاشقجي"، ليعود إلى الرياض من دون تحقيق أي نتائج.
وبعد عودة "الفيصل"، وإطلاع العاهل السعودي على حقيقة الأزمة، أجرى الملك "سلمان بن عبد العزيز" أول مكالمة هاتفية له مع الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، وتم خلال الاتصال الاتفاق على إجراء تحقيق مشترك. 
وقال الملك "سلمان" للرئيس التركي: "سوف نتخذ تدابير. سيتم معاقبة الجميع"، وبعد ذلك جاء الاعتراف السعودي رسميا بأن "خاشقجي" قُتل في القنصلية في 2 أكتوبر/تشرين الأول، وبناء على ذلك تم اعتقال فريق القتل المكون من 15 شخصا، وإقالة اثنين من كبار المسؤولين.

 

إقرأ ايضا