الشبكة العربية

الأحد 18 أغسطس 2019م - 17 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

كوريا الجنوبية تطلب مساعدة جزائرية لإطلاق مواطنها المختطف في ليبيا

الرهينة الكوري الجنوبي
طلب رئيس وزراء كوريا الجنوبية لي ناك-يون من الحكومة الجزائرية، المساهمة في تحرير أحد مواطنيها من يد جماعة مسلحة مجهولة اختطفته في ليبيا واثنين فلبينيين، انطلاقًا من خبرتها وعلاقاتها مع زعماء قبائل الصحراء الكبرى.
وحمل رئيس الوزراء الكوري، في أجندة زيارته الجزائر، قضية الرهينة الكوري الجنوبي كأولوية يعمل عليها، بعدما تلقى تقريرًا شاملاً حول الملف من سفير بلاده المقيم في تونس، بينما قدمت كل ما جمعته من معلومات منذ عدة أشهر عن مواطنها المحتجز.
واقترح رئيس الوزراء الكوري ـ بحسب موقع "بوابة الوسط" الليبي ـ مساعدة من الجزائر بحكم  العلاقات التي تتمتع بها بشكل خاص مع القبائل العربية وقبائل التبو والطوارق المنتشرين في جنوب غربي ليبيا، وهي المنطقة التي تعرض فيها الرهينة الكوري للاختطاف من طرف مجموعة مسلحة مجهولة الهوية، وفق ما نقلت مصادر جزائرية السبت.
واقتحمت جماعة مسلحة مجهولة محطة لتنقية المياه في جبل الحساونة بالمنطقة الغربية يوم 6 يوليو الماضي، واختطفت كوريًا و3 فلبينيين.
تلقى رئيس المجلس السراج مكالمة هاتفية من رئيس الوزراء مساء 19 ديسمبر استغرقت 20 دقيقة من تونس العاصمة، تمحورت حول سُبل الإفراج عن المواطن الكوري الجنوبي.
 

إقرأ ايضا