الشبكة العربية

الإثنين 16 سبتمبر 2019م - 17 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

ضابط مصري يلحق بضحايا التفجير الانتحاري

6893A57B-A3E8-4070-89D7-DEF8E7E1137E_cx0_cy1_cw0_w1023_r1_s
ارتفع عدد ضحايا التفجير الانتحاري في مصر من رجال الشرطة إلى ثلاثة بحسب مصدر أمني.
وأكد المصدر- حسب صحف محلية-، أن ضابطًا برتبة مقدم توفي متأثرًا بإصابته في الانفجار الذي أسفر وقت وقوعه عن مقتل رجلي شرطة وإصابة ثلاثة ضباط وثلاثة مدنيين أحدهم طالب تايلاندي.
وبينت وزارة الداخلية في بيان صدر أمس بعد الانفجار، أن قوة أمنية كانت تطارد ”إرهابيًا“ في إطار البحث عن مرتكب انفجار وقع في الجيزة يوم الجمعة.
وأضاف البيان أنه عند إلقاء القبض على الرجل ”انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته، مما أسفرعن مقتل الإرهابي واستشهاد أمين شرطة من (قطاع) الأمن الوطني وأمين شرطة من مباحث القاهرة وإصابة ثلاثة ضباط أحدهم من الأمن الوطني والآخر من مباحث القاهرة وضابط في الأمن العام“.
وقال المصدر الأمني اليوم إن الضابط الذي توفي لاحقًا متأثرًا بإصابته ينتمي إلى الأمن الوطني، بينما أوضح التلفزيون الرسمي أن الرجل الذي كانت الشرطة تطارده، يدعى الحسن عبد الله.
وكان انفجار يوم الجمعة قد وقع لدى تفكيك عبوة ناسفة بدائية الصنع، عثر عليها قرب دورية أمنية وأسفر عن إصابة شرطيين وثلاثة مدنيين بجروح طفيفة.
 

إقرأ ايضا