الشبكة العربية

الخميس 18 يوليه 2019م - 15 ذو القعدة 1440 هـ
الشبكة العربية

تفجير مروع في بنغازي وحفتر يطلب التحقيق

download
شهدت مدينة بنغازي ، كبرى مدن الشرق الليبي ، انفجارا مروعا أمس الخميس ، أثناء تشييع جنازة القائد السابق لقوات الصاعقة التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر ، وفيما قالت مصادر ليبية أن الانفجار كان يستهدف عددا من قيادات قوات الصاعقة ، أهم الأذرع العسكرية التي يعتمد عليها حفتر في عملياته القتالية ، أكدت مصادر ليبية أخرى أن "ونيس بوخمادة" القائد الجديد لقوات الصاعقة نجا من الحادث ، فيما قتل ثلاثة أشخاص وأصيب عشرات آخرون بجروح مختلفة .
من جانبه ، كلّف اللواء المتقاعد خليفة حفتر، رئيس أركانه الفريق عبد الرازق الناظوري، بفتح "تحقيق عاجل" في التفجير الذي وقع .
وقتل 3 أشخاص، في وقت سابق الخميس، جراء 3 تفجيرات بمقبرة "الهواري" ببنغازي، خلال مراسم جنازة خليفة المسماري، القائد السابق لقوات الصاعقة التابعة لحفتر، حسب وسائل إعلام محلية.
وطالب حفتر في رسالة وجهها إلى الناظوري ونشرتها وسائل إعلام محلية، بإجراء تحقيقات مع كافة الأجهزة الأمنية، وموافاته بنتائجها حال الانتهاء منها.
ووفق إعلام محلي ليبي، فإن التفجيرات أسفرت عن عدد كبير جدا من الجرحى، لم يحددهم، لكنه قال إنه تم نقل 17 منهم إلى المستشفى.
ونقلت وسائل إعلام محلية، نجاة ونيس بوخمادة، القائد الحالي لقوات الصاعقة، وبعض القادة البارزين في القوة، والتي تعتبر من أكبر الكتائب التي يعتمد عليها حفتر في حربه على طرابلس.
من جانبها أصدرت حكومة الوفاق ، الشرعية في العاصمة طرابلس عن إدانتها للتفجير الذي وقع في بنغازي أمس ، وقالت في بيان نشرته وسائل الإعلام المحلية أن العمل المدان يتحمل مسئوليته خليفة حفتر ، لأن حربه الدموية على طرابلس فتحت المجال أما الخلايا الإرهابية لتنشط من جديد في ليبيا بعد أن تمت هزيمتها في سرت التي اتخذتها عاصمة في وسط البلاد .
 

إقرأ ايضا