الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

تطورات جديدة في محاكمة "البشير".. ومحاميه: يواجه تهمة واحدة

65115-عمر-البشير-الرئيس-السودانى-السابق-خلال-ترحيله

أفاد ممثل هيئة الدفاع السودانية بتأجيل محاكمة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير من يوم 17 إلى 19 أغسطس الجاري.
وقال المحامي محمد الحسن الأمين، في تصريح لوكالة "سبوتنيك"، إن "المحكمة المسؤولة عن محاكمة البشير قد أخطرت هيئة الدفاع، بتأجيل موعد أولى جلسات محاكمة البشير في التهم الموجهة إليه، المتعلقة بقضية التعامل بالنقد الأجنبي، من يوم السبت 17 إلى يوم الاثنين القادم 19 أغسطس الجاري".
وأضاف الأمين أن "المحكمة قد أخطرت الرئيس السابق عمر البشير وإدارة السجن (كوبر)، بالموعد الجديد لبدء أولى جلسات محاكمته"، لافتا أن "جلسة محاكمة البشير ستكون علنية لوسائل الإعلام والصحافة".
وأشار إلى أنه "تم تغير مقر محاكمة البشير التي كانت بمحكمة الأراضي بالخرطوم إلى مقر معهد التدريب القضائي بالخرطوم وذلك حسب التوجيهات الأمنية للجهات المختصة".
وكانت السلطة القضائية قررت تحويل محاكمة البشير من محكمة الأراضي في الديم. وبحسب صحيفة "الانتباهة" السودانية، نقلت السلطة القضائية المحاكمة إلى معهد التدريب القضائي بضاحية "أركويت"، مشيرة إلى أن قرار "التحويل صدر وعمم على الجهات المعنية بالتأمين لاتخاذ الإجراءات اللازمة".
وأعلن القضاء السوداني، نهاية الشهر الماضي، تأجيل محاكمة البشير إلى 17 أغسطس/ آب، لتخلفه عن الحضور.
وقال أحمد إبراهيم الطاهر رئيس هيئة الدفاع عن البشير، بأن التأجيل تم "بسبب عدم حضور البشير إلى مقر المحكمة لدواع أمنية".
وأوضح الطاهر، في تصريحاته للصحفيين، أن "هناك تهمة واحدة موجهة ضد البشير، هي عبارة عن أموال وجدت في مقر الضيافة، وهي منحة من إحدى الدول غير مدرجة في الميزانية".

وكانت النيابة قد وجهت للبشير تهماً تتعلق بالفساد وحيازة النقد الأجنبي والثراء الحرام عقب العثور على نحو 113 مليون دولار في منزله.
وقال رئيس المجلس العسكري الانتقالي، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إن "فريقا مشتركا من القوات المسلحة والشرطة وجهاز الأمن، تحت إشراف النيابة العامة، قام بتفتيش بيت رئيس الجمهورية السابق البشير ووجد 7 ملايين يورو، إضافة إلى 350 ألف دولار، و5 مليارات جنيه سوداني".
 

إقرأ ايضا