الشبكة العربية

الإثنين 28 سبتمبر 2020م - 11 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

الاتحاد الأفريقي يكشف تعقدات جديدة في نزاع سد النهضة

سد-النهضة
طالبت جنوب إفريقيا، بصفتها الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي، والوسيط الحالي في نزاع طويل الأمد بين مصر والسودان وإثيوبيا على سد النهضة على النيل الأزرق، يوم الخميس على استمرار المحادثات رغم تهديدات بالتعليق والانسحاب.

وطالبت مصر، الثلاثاء، بوقف المحادثات بينما هدد السودان بالانسحاب مما أثر على جهود تهدئة النزاع، وأعلنا رفضهما للمقترح الإثيوبي.

وقالت جنوب إفريقيا في بيان، بصفتها الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي (AU) كوسيط، إن المفاوضات في “مرحلة حرجة”، وأنها “تشجع الأطراف على الاستمرار في المشاركة.

وقال وزير العلاقات الدولية “ناليدي باندور”، “نود أن نحثهم على الاستمرار في الاسترشاد بروح التضامن والأخوة لعموم أفريقيا، التي ميزت عملية المفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي بشأن سد النهضة”.

ويعتبر السد تهديدا كبيرا لدولتي المصب مصر والسودان باعتباره تهديدًا لإمدادات المياه الحيوية، بينما تعتبره إثيوبيا أمرًا بالغ الأهمية لكهربته وتنميته.

وتابع باندور: “من المهم أن يبدي الطرفان شهمة وتفهم لمصالح بعضهما البعض من أجل دفع العملية إلى الأمام”
 

إقرأ ايضا