الشبكة العربية

السبت 24 أكتوبر 2020م - 07 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

ابحث عن المرأة.. مصريون يخطفون محاميًا بالكويت (التفاصيل كاملة)

734860_0

أمرت النيابة العامة في الكويت باحتجاز أربعة مصريين، لاتهامهم بخطف محام كويتي، بتحريض من محام آخر، واعتدائهم عليه بالضرب، مقابل تقاضي كل منهم ألف دينار.

وأوعزت النيابة إلى الشرطة سرعة ضبط وإحضار المتورط في التحريض والذي طالب بـ50 ألف دينار مقابل إطلاق سراح زميله.

واستمعت النيابة العامة، أمس، إلى أقوال المحامي المخطوف، وقال: "أثناء خروجي من مكتبي الكائن في منطقة شرق، تقدم باتجاهي أربعة أشخاص كانوا يرتدون الزي الوطني (دشداشة)، وسألني أحدهم أين شارع الخليج، وحينما شرعت في الوصف له عن الطريق، وقبل أن أنتهي قال لي أحد منهم: معاك مباحث، وأخرج من دشداشته كلبشات تخص الشرطة، وبدأوا بضربي بقوة، وقيّدوا حركتي، وأركبوني السيارة واتجهوا بي إلى منطقة كبد".

وأضاف: "ما إن وصلنا إلى الجاخور في منطقة كبد، حتى تبيّن لي أن هناك شخصًا خامسًا كان ينتظر الخاطفين، حيث بدأ يحقق معي، ووجه إليّ سؤالاً عن عدد الموكلين في مكتبي، وطلب مني أن أعدد أسماء الموكلات من النساء لدى مكتبي، وما إن ذكرت أسماءهن حتى قام بضربي وسبي، وقال أنت كاذب هناك موكلات لم تذكر أسماءهن".

وتابع: "وبإصراري على تلك الأسماء، ذكر لي اسم امرأة وبدأ بسبي وضربي، وبعدها طلب مني أن أحضر له مبلغ 50 ألف دينار، فقلت له اتركني وأنا مستعد أن أحضر لك المبلغ، أو دعني أتصل بأحد من أفراد أسرتي، وسآتي لك بالمبلغ، إلا أنه رفض، فقلت له أنا مستعد أن أوقع لك على أي ورقة بالمبلغ، إلا أنهم تركوني وذهبوا وكنت مغطى الرأس بالكامل لا أرى شيئًا".

واستدرك: "وبعدها بفترة عرفت أن هناك شخصًا إلى جانبي، لأنه نام وبدأ يصدر صوت شخير".

وأردف: "استطعت خلع القطعة عن رأسي وتحرير نفسي، وحاولت الهرب إلا أنهم لحقوا بي وأمسكوني مرة أخرى، وقاموا بضربي فأغمي عليّ، ولم أشعر بعدها إلا وأنا داخل المركبة مرة أخرى وأقدامهم فوقي، وعندها سمعت صوت شخص يطلب منهم الإجازة والدفتر، وقبل أن يسلمها لهم، صرخت أنا مخطوف، وعلى الفور تم ضبطهم وإخراجي من السيارة، واستطاع أحد رجال الأمن تحريري".

واعرف المتهمون بواقعة الاختطاف، وأقروا بأنهم فعلوا ذلك استجابة لمحام كويتي، قدم لكل منهم ألف دينار.
 

إقرأ ايضا