الشبكة العربية

الجمعة 10 يوليه 2020م - 19 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

إسرائيل ستقاتل الفلسطينيين بـ"روبوت"

جيش الاحتلال
يتجه جيش الاحتلال الإسرائيلي لاستخدام تقنية جديدة لحماية جنوده، واستبدالهم بـ"روبوت" آلي لإطلاق الصواريخ من داخل الدبابة أو من على ظهرها. 
ووفق القناة العشرين العبرية، فإن الروبوت يركب في بطن الدبابة، من الداخل، بدلا من الجندي الإسرائيلي، ويقوم بالدور نفسه الذي يقوم به المجند، في ضرب واستهداف الأعداء.
وأجرت وزارة الدفاع الإسرائيلية تجارب ناجحة لاستخدام هذه التقنية، والتي ستوفر حماية للجندي الإسرائيلي، وتحول دون استهدافه.
وتستعد شركة "رافال" للصناعات العسكرية الإسرائيلية، لتعميم التصميم الجديد لحماية الجنود الإسرائيليين.
وفي وقت سابق، قام الجيش الإسرائيلي بتجربة استخدام دبابات دون قائد، خلال مناورات عسكرية الشهر الماضي في الجبهة الشمالية الإسرائيلية، للتدريب على مواجهة "حزب الله".
وسبق أن طور الجيش الإسرائيلي دبابة تعمل بدون سائق ويتم التحكم بها عن بعد، وفي الوقت ذاته مزودة بسلاح آلي يجعلها قادرة على تنفيذ مهمات قتالية، وخاصة الاغتيالات الشخصية.
ويمكن بواسطة الدبابة الجديدة تنفيذ عملية اغتيال دون تعريض أي من المنفذين لخطر المواجهة المسلحة مع الشخص المستهدف.
 

إقرأ ايضا