الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

أول حكم نهائي ضد «البشير» لكنه لن يقضي العقوبة في السجن

البشير أثناء التحقيق

قررت المحكمة العليا في السودان، تأييد قرار محكمة الاستئناف بإيداع الرئيس المعزول عمر البشير بإحدى مؤسسات الإصلاح والرعاية الاجتماعية لعامين و مصادرة الأموال التي تم ضبطها في مقر إقامته عقب سقوط حكمه في أبريل عام 2019.
وقالت المحكمة العليا في بيان، إن فترة الحكم ”عامين“ تبدأ من تاريخ القبض عليه في الخامس من مايو العام الماضي.
وقضت محكمة الاستئناف في 14 ديسمبرالماضي، بسجن البشير عامين بعد إدانته بالفساد والثراء الحرام والتعامل بالنقد الأجنبي وإيداعه إصلاحيه لتجاوز سنه السبعين عاما.
ويواجه البشير الذي عزله الجيش السوداني في 11 أبريل قبل الماضي بعد تصاعد الاحتجاجات الشعبية ضد حكمه؛ حزمة قضايا جنائية تصل عقوبتها الإعدام والسجن المؤبد بحسب القانون السوداني.
وتلاحق الرئيس المعزول إلى جانب تهم تقويض النظام الدستوري بالانقلاب على السلطة في 1989، والإبادة الجماعية في دارفور، وقتل المحتجين ضد حكمه، مذكرتي توقيف من المحكمة الجنائية الدولية بتهم جرائم ضد الانسانية والإبادة الجماعية. وكانت السلطات قد ضبطت في مقر إقامة البشير لحظة اعتقاله نحو 7 ملايين يورو.
 

إقرأ ايضا