الشبكة العربية

السبت 15 ديسمبر 2018م - 08 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

"أفورقي" يغيب عن اجتماع مع "البشير" لحل أزمة الحشود العسكرية المصرية

أفورقي والبشير
كشفت موقع "باج نيوز" السوداني عن غاب الرئيس الاريتري أسياس أفورقي، يوم السبت، عن احتفالية نظمتها إثيوبيا، وحضرها كل من الرئيسين السوداني عمر البشير، ونظيره الجيبوتي إسماعيل عمر جيلة.
وسبق احتفالات إثيوبيا بــ”يوم الشعوب والقوميات”، إرهاصات عن قمة  مرتقبة بين “البشير – أفورقي” وكان يتوقع لها أن تنهي حالة الجمود في علاقات البلدين.
وأغلق السودان حدوده البرية مع إريتريا شهر يونيو المنصرم، بالتزامن مع أحاديثٍ عن حشود عسكرية مصرية في قاعدة “ساوا” الإريترية.
وغادر البشير صباح اليوم السبت، إلى إثيوبيا، ملبياً دعوة رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، للمشاركة في يوم الشعوب والقوميات الإثيوبي، في زيارة تستغرق يوماً واحداً.
وأصرت الحكومة السودانية على أن إغلاق الحدود يأتي في إطار إعلان حالة الطوارئ بولاية كسلا المتاخمة لإريتريا ضمن حملة حكومية لجمع السلاح.
وتحسنت علاقات إثيوبيا وإريتريا بعد عقدين من التوتر، وكان يؤمل نقل حالة التطبيع إلى السودان وإريتريا، بوساطة رئيس الوزراء الإثيوبي ذو التوجهات الإصلاحية.
ولم يعرف بعد دواعي غياب أفورقي عن الاحتفالية التي شهدت افتتاح عدداً من المشروعات الإثيوبية.
من جهة أخرى قال ل الرئيس السوداني عمر البشير، إن زيارته إلى “جيما” هي الأولي وتأتي تأكيداً لعمق العلاقات المتطورة بين السودان وإثيوبيا.
وأعرب البشير، خلال افتتاح المستشفى الجامعي بجيما، عن سعادته بالزيارة ودعوة رئيس الوزراء أبي أحمد له بالحضور
وأعلن عن تقديم ١٠ منح لطلاب الجامعة في الدراسات العليا و١٠منح أخرى للتخصص في مجلس التخصصات الطبية السوداني تعزيزا للتعاون  الثقافي وتبادل الطلاب.
وحضر الرئيس السوداني كذلك افتتاح حديقة جيما الصناعية واستاد جيما وعددٍ من المشروعات الأخرى، بحسب وكالة السودان للأنباء.
وكان البشير قد وصل  إلى مدينة جيما بإقليم أرومو باثيوبيا صباح اليوم للمشاركة في عدد من الفعاليات في اطار  الاحتفال بيوم القوميات والشعوب الإثيوبية.
وعقد البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي ورئيس جمهورية جيبوتي إسماعيل عمر قيله الذي يحضر المناسبة جلسة محادثات قصيرة بالمطار.
 

إقرأ ايضا