الشبكة العربية

الثلاثاء 04 أغسطس 2020م - 14 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

يورجن كلوب: تنتظرنا منافسة شرسة في الموسم المقبل

كلوب
قال يورغن كلوب مدرب ليفربول إن فريقه سيكون الفريسة وليس الصياد في الموسم المقبل لكنه أكد أنه لن يدافع عن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بل سيهاجم من أجل اللقب التالي.

وأصبح مانشستر سيتي أول فريق يحرز لقبين متتاليين في الدوري الممتاز منذ عقد كامل الموسم الماضي وهو ما يوضح الطبيعة التنافسية للدوري الإنجليزي.

وسيحصل ليفربول على ممر شرفي من لاعبي سيتي عندما يلتقي الفريقان باستاد الاتحاد يوم الخميس، وفي حين أبدى كلوب ترحيبه بهذه اللفتة، يدرك المدرب الألماني أن سيتي، بجانب أندية أخرى مثل مانشستر يونايتد وتشيلسي، ستصبح أقوى في الموسم المقبل وستتحدى تفوق ليفربول.

وأبلغ كلوب مؤتمرا صحفيا افتراضيا :رلن ندافع عن اللقب العام المقبل، سنهاجم من أجل اللقب التالي،رونشعر بأننا في منتصف شيء ما وليس في نهايته. سنكون في النهاية عندما نصل لنهاية مسيراتنا، هذه هي نهاية تلك الفترة.

وأضاف: رعندما تعتقد أنك وصلت للقمة، تكون بالفعل في طريق السقوط ونحن لا نشعر بذلك الآن. لا أشعر بأنني راض تماما لكي أكون أمينا. إنها مجرد خطوة أخرى، خطوة كبيرة بطريقة لا تصدق، لكنها ليست الشيء الوحيد الذي أريد التحدث إلى اللاعبين عنه عندما نلتقي بعد 20 عاما.

ويتصدر فريق كلوب الترتيب بفارق 23 نقطة وقد يسجل رقما قياسيا جديدا في الفارق الذي يحصد به اللقب متجاوزا الفارق البالغ 19 نقطة الذي حققه سيتي قبل موسمين عندما تجاوز 100 نقطة.

وقال كلوب: رهناك فجوة كبيرة هنا ولا أعتقد أنها ستستمر بهذا الشكل، رغم أننا بحاجة لرؤية مدى اتساعها في نهاية الموسم،رسيتي فريق رائع بكل وضوح، مانشستر يونايتد في حالة رائعة وتشيلسي كذلك ويبرم بعض الصفقات المثيرة للاهتمام وهذا واضح أيضا،رتوتنهام ليس نائما، وأرسنال ليس نائما، وليستر موجود.رهناك العديد من الفرق.

وتلقى كلوب بعض الأنباء الجيدة هذا الأسبوع عندما تقرر تأجيل كأس الأمم الإفريقية من يناير كانون الثاني العام المقبل إلى 2022، مما يعني أنه لن يفقد محمد صلاح وساديو ماني ونابي كيتا خلال فترة قد تكون حاسمة في الموسم.

وقال المدرب الألماني: أنا سعيد بتأجيل كأس الأمم الإفريقية. الأمر جيد لنا لكنه ليس قرارا لنحتفل به.
 

إقرأ ايضا