الشبكة العربية

الأحد 05 يوليه 2020م - 14 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

ميونخ تنتظر تحديد مصيرها من استضافة مباريات كأس الأمم الأوروبية

كأس الأمم الأوروبية
لازالت مدينة ميونخ الألمانية تنتظر لمنح موافقة نهائية كواجهة لاستضافة مباريات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم التي تأجلت للعام المقبل في ضوء تفشي أزمة فيروس كورونا المستجد.
وقال متحدث باسم إدارة الرياضة بميونخ اليوم الأحد " يتم حاليا فحص مسار العمل الإضافي لميونخ عاصمة الولاية داخليا".
ميونخ واحدة من بين 12 مدينة كانت تستعد لاستضافة فعاليات يورو 2020 التي تأجلت لمدة عام كامل بسبب جائحة كورونا.
وكان من المقرر أن تستضيف ميونخ عدة مباريات في يورو 2020 من بينها مباراتين بدور المجموعات تجمع ألمانيا أمام فرنسا والبرتغال بجانب مباراة  في دور الثمانية.
وفي وقت سابق قال مسؤول روسي بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أن قرار الاتحاد القاري بشأن المدن المستضيفة ليورو 2020 التي تأجلت للعام المقبل، من المتوقع صدوره في 30 ابريل الجاري.
وقال اليكسي سوروكين لوكالة الأنباء الروسية "تاس" الخميس الماضي أنه ربما يتم اختيار مدن جديدة لاستضافة كأس الأمم الأوروبية حال انسحاب أي من المدن التي كان من المقرر أن تستضيف النسخة الأصلية للبطولة.
وأوضح المسؤول الروسي "كل شيء سيكون واضحا في 30 ابريل، عندما نصبح على دراية بالمدن التي ستستمر في استضافة مباريات يورو ، وكذلك المدن التي قررت الانسحاب".
ويشغل سوروكين منصب عضو اللجنة التنفيذية بيويفا بجانب أنه يترأس اللجنة المنظمة لمباريات البطولة القارية في سان بطرسبرج الروسية.
وأضاف "كل المدن المستضيفة تشارك في محادثات عبر فيديو كونفرانس بشكل دوري ، ونجري محادثات معها جميعا، كل المدن المستضيفة لديها متسع من الوقت للتفكير في الأمر قبل نهاية الشهر".
وتابع "إذا قررت واحدة من المدن المستضيفة الانسحاب فهناك خيارات عديدة على الطاولة، سيكون هناك إما مدينة مستضيفة جديدة أو عملية إعادة توزيع بين المدن التي تم تأكيدها في السابق".
وأكد سوروكين أن بمقدور بلاده مساعدة المدن الأخرى، في أعقاب إعلان روسيا عن استعدادها لاستضافة كأس الأمم الأوروبية بمفردها، وذلك بعد عامين من استضافة المونديال.
وتقام منافسات كأس الأمم الأوروبية المقبلة في 12 مدينة أوروبية هي أمستردام وباكو وبيلباو وبودابست وبوخارست وكوبنهاجن ودبلن وجلاسجو ولندن وميونخ وروما وسان بطرسبرج، ومن المفترض أن تؤكد جميع المدن جاهزيتها للمشاركة في استضافة البطولة في العام المقبل.
وتقرر مؤخرا تأجيل يورو 2020 إلى العام المقبل أملا في منح الفرصة أمام مسابقات الدوري المحلية في أوروبا لاستكمال منافسات الموسم المتوقفة حاليا بسبب أزمة فيروس كورونا .
وكشف يويفا في وقت سابق أنه يتواصل مع جميع المدن الــ12 المستضيفة من أجل ضمان إمكانية إقامة منافسات البطولة في نفس الموعد من العام المقبل.
وأوضح:"يويفا على اتصال مع جميع المدن الــ12 للتنسيق بشأن هذا الأمر، وسيجرى الإعلان عن أي مستجدات في الوقت المناسب."
واستطرد :"يورو 2020 ستقام بين 11 يونيو و11 يوليو 2021، ونعتزم تطبيق جدول المباريات نفسه وفي الملاعب نفسها."
 

إقرأ ايضا