الشبكة العربية

الخميس 06 أغسطس 2020م - 16 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

ميدو يساند الأهلي بتغريدات مثيرة تغضب "الزمالكاوية"

ميدو

ساند نجم الزمالك السابق، والمحلل الرياضي، أحمد حسام ميدو، نادي الأهلي في مواجهة الانتقادات الواسعة التي أعقبت فوز الفريق الأحمر على الترجي التونسي بثلاثة أهداف مقابل هدف مساء الجمعة الماضي.

وقال ميدو عبر تويتر: "الأندية المصرية ومنتخباتنا سرقوا من قبل في أفريقيا بسبب الظلم التحكيمي"، وذلك تعليقا على الانتقادات الشديدة التي وجهها مسؤلو الترجي للحكم الجزائري مهدي عبيد بعد احتسابه ركلتي جزاء للأهلي خلال ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا، وهو الأمر الذي يصعب من مهمة التونسيين في الإياب.

ولم يختلف ميدو، عن كثيرين في تصنيف الحكم الجزائري بالسيء، وتابع معلقا على أداء الأهلي من الجانب الفني:"أرى أنه رغم أداء الحكام السيء إلا أن الأهلي كان أفضل في كل شيء، وسيطر على المباراة، ويستحق الفوز".

واختتم: "كان هناك فريقين في الملعب واحد منهم فقط لعب على الفوز وهو الأهلي".

ويلتقي الأهلي بالترجي في إياب نهائي أبطال أفريقيا الجمعة المقبل لحسم التتويج باللقب، الذي يتمناه أنصار الأهلي تاسعا، ويريده التونسيون ثالثا للترجي مع اقتراب احتفال النادي بمئويته.

 

وأضاف ميدو: "اداء الحكم السئ قتل رتم المباراة ومتأكد بأن كارتيرون كان مستاء من الحكم لكثرة صافراته..يجب على الاتحاد الأفريقي بأن يراجع مستوى الحكام فإذا كان هذا مستوى أفضل حكام في القارة فماذا عن باقي الحكام؟".


تغريدة ميدو كعادتها استُقبلت باعتراض من أطراف عدة في مقدمتهم جماهيره هو نفسه من مشجعي الزمالك، إلى جانب الجماهير التونسية وخاصة محبي الترجي الذين أخذوا في تذكير ميدو بمباريات سابقة أكدوا -من وجهة نظرهم- أنها دليل على استفادة الأهلي من التحكيم في بطولات سابقة أمام فرق تونسية، على عكس ما يدعيه نجم توتنهام السابق، بحسبهم، وما كان غريبا، هو غضب بعض جماهير الزمالك من ميدو، بينما سانده كثير من جماهير الأهلي الذين هاجموه قبل أيام في معركته الكلامية مع الإعلامي علاء صادق.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة



وفتحت التغريدات المعارضة لميدو بابا جديدا للجدل الجماهيري عندما دخلت جماهير الأهلي على الخط لتنشر هي الأخرى أدلتها على "الظلم" الذي تعرض له الفريق الأحمر في بطولات سابقة أيضا أمام فرق المغرب العربي.

 

وإليكم مجموعة من التغريدات المؤيدة والمعارضة لوجهة نظر ميدو، كما وردت بحسابه الرسمي:

 

 


 



 

 

 


 

إقرأ ايضا