الشبكة العربية

الجمعة 28 فبراير 2020م - 04 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

من سيفوز بتنظيم مباراة السوبر الأسباني: السعودية أم قطر.. عروض مذهلة

1550570618_019178_1550570706_portada_normal_recorte1
كشفت صحيفة Diario AS  الإسبانية أن رجل الأعمال وقلب دفاع برشلونة جيرارد بيكيه ينشغل حالياً في التوسط بين الاتحاد الإسباني لكرة القدم وبين المملكة السعودية وقطر والولايات المتحدة لتحديد البلد الذي سيحصل على حق استضافة كأس السوبر الإسباني في يناير المقبل.

رجل الأعمال جيرارد بيكيه في طريقه إلى أن يصبح أحد أكبر الممثلين في الرياضة الدولية. إذ تشارك مجموعة بيكيوس كوزموس الاستثمارية التي يملكها ويترأسها اللاعب الإسباني في التفاوض على كأس السوبر الإسباني الجديد. وتتضمن قائمة المنافسين لاستضافة كأس السوبر بنسخته الجديدة خمس دول، لكن يبدو أن قطر أو السعودية هما الأقرب للفوز بها على حساب الولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة ـ بحسب الإذاعة الألمانية ـ  أن كلاً من قطر والمملكة العربية السعودية قدمتا قرابة 30 مليون يورو لاستضافة البطولة، ويبقى عرض كل منهما أفضل من العرض الذي تقدمت به الولايات المتحدة، واصفة بأنه "ليس جذاباً بالمرة".
ويقدر الاتحاد الإسباني أنه سيحصل على عقد بقيمة 120 مليون يورو لقاء استضافة أربع نسخ من البطولة. وأشارت الصحيفة إلى أن شركة بيكيه تطمح إلى جلب عميل جيد للاتحاد كالسعودية أو قطر  المهتمة باستضافة الأحداث الرياضية في إطار استعداداتها لبطولة كأس العالم التي ستقام على أرضها عام 2022. ويُتوقع أن تحصل مجموعة بيكيه على عمولة من الدولة المستضيفة لبطولة كأس السوبر بنحو 10 بالمئة من قيمة الصفقة.

ومن المقرر أن تقام النسخة الجديدة من كأس السوبر الإسباني في الفترة من 8 إلى 12 يناير2020 بمشاركة حامل لقب الليغا في الموسم السابق برشلونة والفائز بكأس الملك فالنسيا، إضافة إلى أتلتيكو مدريد والريال. وستتألف النسخة الجديدة من ثلاث مباريات: مباراتان في الدور نصف النهائي ومباراة نهائية بين الفائزين في المباراتين الأولين.

 

إقرأ ايضا