الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

مدرب الأرجنتين: ميسي ضحى بأسلوبه من أجل المنتخب

ميسي
قال ليونيل سكالوني مدرب الأرجنتين قبل مواجهة البرازيل في قبل نهائي كأس كوبا أميركا لكرة القدم يوم الثلاثاء، إن ليونيل ميسي وافق على التضحية بأسلوبه المغامر في اللعب من أجل المصلحة العليا لفريقه.

ولم ينجح ميسي في كوبا أميركا في تقديم الأداء الهجومي نفسه الذي يقدمه في المعتاد مع برشلونة، وسجل هدفا وحيدا في أربع مباريات وواجه صعوبات في صناعة فرص للتهديف لزملائه.

لكن سكالوني يعتقد أن ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات قيمته كبيرة جدا لمنتخب بلاده. وأبلغ مؤتمرا صحفيا: اعتدنا على رؤيته يسجل ثلاثة أهداف في كل مباراة ويراوغ خمسة لاعبين، لكننا نطلب منه أداء شيء مختلف ونحن أكثر من سعداء بالعمل الذي يؤديه.

وهدد ميسي باعتزال اللعب الدولي بعد خسارة نهائي كوبا أميركا 2016 أمام تشيلي بركلات الترجيح وابتعد لفترة بعد كأس العالم 2018 قبل العودة للفريق في مارس الماضي.

وقال سكالوني إن وجود ميسي جدد نشاط بقية التشكيلة. وتابع: اللاعبون يحبون ميسي كثيرا لدرجة أن في بعض الأحيان يقولون إنهم يرغبون في الفوز بالبطولة من أجله.

وزاد: أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم يفتقد تحقيق بطولة مع الأرجنتين، لكننا جميعا نرغب في الفوز، ليس هو فقط.

وأجرى سكالوني العديد من التغييرات في تشكيلته طيلة البطولة لكنه بدا أنه توصل إلى طريقة فعالة خلال الفوز 2-صفر على فنزويلا في دور الثمانية عقب انضمام لاوتارو مارتينيز وسيرجيو أغويرو إلى ميسي في الهجوم.

وأكد المدرب، الذي لم يسبق له قيادة أي فريق قبل تعيينه مدربا للأرجنتين في أغسطس آب ، أن أغويرو سيكون في التشكيلة الأساسية مرة أخرى لكنه قال إنه لم يقرر بعد تشكيلته لمواجهة الدور قبل النهائي.

وخسرت الأرجنتين في نهائي كوبا أميركا 2007 و2004 أمام البرازيل ولم تفز على منافستها التقليدية في مباراة رسمية منذ انتصارها 3-1 في تصفيات كأس العالم عام 2005.

وقال سكالوني: البرازيل تبدو قوية جدا في هذه اللحظة، يلعبون معا منذ فترة طويلة. نعتقد أن بوسعنا التأهل، لكنهم يلعبون على أرضهم والأرقام تتحدث عن نفسها.
 

إقرأ ايضا