الشبكة العربية

الخميس 22 أغسطس 2019م - 21 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

محرز وماني صراع بحثًا عن الأرقام القياسية بأمم إفريقيا

ماني محرز
ستكون الأضواء مسلطة داخل المستطيل الأخضر في نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقامة بمصر بين الجزائر والسنغال على اثنين من ألمع نجوم كرة القدم العالمية.
وسيكون هناك صراع من نوع خاص بين الجزائري رياض محرز المحترف في مانشستر سيتي الإنجليزي، والسنغالي ساديو ماني المحترف في ليفربول الإنجليزي بحثًا عن التتويج باللقب القاري.
ويحاول ماني لتحقيق إنجاز تاريخي لم يستطيع تحقيقه أي لاعب إفريقي في التاريخ من قبل وذلك بعد نجاحه في التتويج مع ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا العام الحالي.
لذا فإنه في حالة تتويج المنتخب السنغالي بلقب كأس الأمم الإفريقية، سيكون ماني أول لاعب في التاريخ الإفريقي يفوز في نفس العام بلقبي كأس أمم إفريقيا ودوري أبطال أوروبا .
ولم يتمكن الثنائي الإيفواري ديديه دروغبا وسالمون من تحقيق ذلك الإنجاز التاريخي عندما فازا مع تشيلسي الإنجليزي عام 2012 بلقب أبطال أوروبا، قبل الخسارة مع منتخب "الأفيال" في نهائي أمم إفريقيا أمام زامبيا التي أقيمت في نفس العام.
أما محرز فيحاول لتكرار إنجاز غائب منذ عام 2002، فبعد تتويج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي (البريميرليغ) العام الماضي، لن يكون أمام النجم الجزائري سوى التتويج مع منتخب بلاده بلقب كأس الأمم الإفريقية.
ولم يحقق إنجاز التتويج بلقب الدوري الإنجليزي وكأس الأمم الإفريقية، سوى الكاميروني لورين ايتامي ماير عندما فاز مع أرسنال الإنجليزي عام 2002 بلقب الدوري، وبعدها توّج مع منتخب "الأسود" بلقب كأس الأمم عقب الفوز على السنغال بركلات الجزاء الترجيحية وقتها. -
 

إقرأ ايضا