الشبكة العربية

الثلاثاء 02 يونيو 2020م - 10 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

قائد الجزائر السابق: بلماضي يشبه يورجن كلوب مدرب ليفربول

جمال بلماضي   الجزائر
قال كارل مجاني قائد المنتخب الجزائري السابق، إن جمال بلماضي، تأخر في الاشراف على تدريب " محاربي الصحراء"، مؤكدا انه يشبه إلى حد كبير الألماني يورجن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول الانجليزي.
وأعلن مجاني، الذي بلغ من العمر 34 عاما قبل يومين، اعتزاله اللعب الدولي، بعدما شارك في 62 مباراة مع المنتخب الجزائري سجل له خلالها أربعة أهداف.
وقال مجاني، في تصريحات للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة " شخصيا اصنف جمال بلماضي من بين أفضل المدربين على الاطلاق، في النهاية صار لدينا المدرب المناسب للمنتخب الذي تمنيناه منذ فترة".
وأضاف " بلماضي كان مطلب اللاعبين في المنتخب الجزائري قبل سنوات، اعتقد انه تأخر في تولي هذا المنصب. هو مدرب ناجح يعرف تسيير المجموعة ويقدم كل ما عنده من اجل نجاح المنتخب والدليل تتويجه بلقب كأس أمم افريقيا بمصر".
وتابع " احترم بلماضي كثيرا واتمنى ان يكون في بداية مغامرته مع المنتخب الجزائري، اتطلع لنجاح اخر وتحقيقه افضل النتائج مع اقتراب مونديال 2022".
ولفت مجاني، ان بلماضي يشبه كثيرا الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول، مشيرا إلى أنه يعيش المباريات بكل جوارحه وتراه قريبا من اللاعبين فضلا عن شخصيته القوية.
من جهة اخرى، قال مجاني، إنه يعتبر منتخب الجزائر افضل من لعب له في مسيرته الكروية، مؤكدا انه لن ينسى اللحظات الرائعة جدا التي عاشها في مونديال البرازيل 2014 خاصة المباراة التي تعادل فيها " الخضر" أمام روسيا 1 - 1 في ختام الدور الأول والتي سمحت لهم بالتأهل للدور الثاني لأول مرة في تاريخ الكرة الجزائرية.
وتوجه مجاني، بالشكر لزملائه السابقين في المنتخب ولمسؤولي اتحاد الكرة وللجماهير الجزائرية التي ساندته مؤكدا انه سيبقى المشجع رقم واحد لمنتخب الجزائر.
ولم يستبعد مجاني، العودة للمنتخب الجزائري كمشرف إداري يكون همزة وصل بين الجهاز الفني واللاعبين، لافتا انه لا يفكر حاليا في ولوج عالم التدريب.
كان خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم وجه مساء الخميس، رسالة لمجاني بعد اعلان اعتزاله اللعب الدولي، شكره فيها على كل ما قدمه لـ"الخضر".
واعترف زطشي، بانه اكتشف رجلا بكثير من القيم الانسانية، داعيا اياه إلى اقتحام عالم التدريب.
 

إقرأ ايضا