الشبكة العربية

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019م - 18 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

غرفة الملابس تشعل غضب مدرب نابولي قبل لقاء ليفربول لهذا السبب

أنشيلوتي

قبل أربعة أيام من المباراة المهمة ضد ليفربول الإنجليزي، أبدى كارلو أنشيلوتي، مدرب نابولي الإيطالي، غضبه الشديد من حالة غرف تبديل الملابس في ملعب سان باولو، التابع لفريقه.
وخاض نابولي أولى مبارياته في الموسم الجديد للدوري الإيطالي خارج ملعب سان باولو المملوك للسلطات البلدية في المدينة، نظرا لأعمال التأهيل والصيانة، التي تخضع لها هذه المنشأة الرياضية، التي يعود تاريخ تدشينها إلى العام 1959.
وقال موقع "سكاي سبورتس" إن أنشيلوتي أجرى زيارة تفقدية لمرافق الملعب، الذي سيحتضن المباراة ضد "الريدز" يوم الثلاثاء 17 سبتمبر.
وتابع "إلا أن هذه الزيارة جعلت المدرب الإيطالي يستشيط غضبا بسبب الوضع في غرف تبديل الملابس".
وذكر أنشيلوتي بحسب ما نقل عنه موقع النادي "لقد رأيت الوضع هناك.. لا أجد الكلمات لوصفه".
وأضاف "لقد صدمت من عدم كفاءة الأشخاص المسؤولين عن أشغال الصيانة.. كيف يمكن أن تفشل السلطات المحلية في الالتزام بما تم التعهد به؟".
وأردف قائلا "هذا يؤكد التجاهل وعدم الاهتمام بفريق المدينة.. أنا مستاء للغاية".
ورصد مقطع فيديو، منشور على تويتر، أعمال صيانة لم تكتمل بعد داخل مرافق الملعب، رغم أن موعد المباراة بات قريبا.
وكان من المنتظر أن تنتهي البلدية من الأشغال بحلول منتصف سبتمبر، وفق ما ذكر "سكاي سبورتس".

 


 

إقرأ ايضا