الشبكة العربية

السبت 29 فبراير 2020م - 05 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

ضجة في تويتر دعما لـ "أبوتريكة" ومحاميه: الحكم أخل بحق الدفاع

أبوتريكة

واصلت الجماهير المصرية دعمها لنجم الأهلي ومنتخب مصر السابق محمد أبوتريكة بعدما أصدرت محكمة جنح الشؤون المالية والضريبية الضريبي أمس الإثنين، حكما بسجنه لمدة سنة مع كفالة 20 ألف جنيه.

ولم يعجب الحكم في القضية الجماهير العاشقة لأبوتريكة، فعلقوا على الأمر بكلمات ساخطة عبروا فيها عن استيائهم لمعاملة نجم بحجم "أمير القلوب" على هذا النحو -وفقا لقولهم- ، وهو المضطر إلى البقاء خارج البلاد منذ سنوات بسبب الاتهامات المتعددة بحقه وإدراجه على قوائم الإرهاب، ووضعه على قوائم ترقب الوصول، في قضايا عدة، قال محاميه غير مرة إن دليل الإدانة الوحيد فيها جميعا، "تحريات الشرطة".

جمهور أبوتريكة تبارى في إظهار حبه للاعب المعتزل، وقال كثير منهم عبر تعليقاتهم على حكم سجنه، بأنهم مستعدون لسداد المبلغ المستحق عليه، في ظل الحجز على أمواله داخل مصر، وقال المغرد "عاصم حمزة" :"لو عايزين مليار جنيه يمكن نجمعها من كل مشجع ومحب للخلوق أبوتريكة"، واتفق معه "رزق جمعة"، الذي قال معلقا على الحكم: "عادي نلمهم وزيادة، فقيمته أكبر من مادياتكم، ولا نزايد على وطنيته وحبه لمصر".

وبنيت القضية على 710 ألف جنيه مصري، قالت مصلحة الضرائب إن اللاعب لم يسددها للدولة عن أرباحه من إعلانات تجارية تعود لعامي 2008 و 2009، وهو المبلغ الذي تعجب منه عدد كبير من المغردين على موقع تويتر خاصة مع وجود اللاعب خارج مصر، واستمرار الحجز على أمواله.

وطالب قطاع آخر من المعلقين على الخبر بالاهتمام بتحصيل حقوق الدولة، من رجال الأعمال المدانين بالتهرب الضريبي في مبالغ مالية ضخمة تقدر بالملايين، متسائلين عن أسباب الحكم على نجم الأهلي السابق في هذا التوقيت، وقال "أحمد نبيل": "أبوتريكة تاني، يبقى في مصيبة هتحصل وبتلهو الشعب علشان ميركزش معاكم".

من جانبه أكد محمد عثمان محامي أبوتريكة أنه هذا الحكم "ابتدائيا" وغير واجب النفاذ، وأضاف في تصريحات لصحيفة الوطن المصرية: "سندرس أسباب الحكم عند إيداعه من قبل المحكمة، لاتخاذ إجراءات الطعن عليه بالاستئناف أمام محكمة مستأنف التهرب الضريبي".

وأوضح عثمان أن الحكم "شابه إخلالا بحق الدفاع أثناء نظر القضية، إذ رفضت المحكمة طلب إحالة أوراق الدعوى للخبراء، وهو الإجراء المتبع والتقليدي في مثل هذه القضايا" على حد قوله.

 

 وإليكم مجموعة من تغريدات الجماهير:

 




 







 

 

 

 

إقرأ ايضا