الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

ريال مدريد يتعادل مع ليجانس ويرسله إلى الدرجة الثانية

ليجانيس

أكمل فريق ليغانيس عقد الهابطين لدوري الدرجة الثانية الإسباني لكرة القدم، بعدما تعادل 2 - 2 مع ضيفه ريال مدريد اليوم الأحد في المرحلة الثامنة والثلاثين (الأخيرة) للمسابقة.

وأسفرت باقي مباريات المرحلة التي جرت اليوم عن فوز برشلونة 5 - صفر على مضيفه ديبورتيفو ألافيس، وفياريال على ضيفه إيبار 4 - صفر، وغرناطة على ضيفه أتلتيك بلباو بنفس النتيجة، وإشبيلية على ضيفه فالنسيا 1 - صفر، وليفانتي على ضيفه خيتافي بالنتيجة ذاتها، وبلد الوليد على ضيفه ريال بيتيس 2 - صفر، فيما تعادل أتلتيكو مدريد 1 - 1 مع ضيفه ريال سوسييداد، وسيلتا فيغو مع مضيفه إسبانيول بدون أهداف، وأوساسونا مع ضيفه ريال مايوركا 2 - 2.

وظل ليغانيس في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع) برصيد 36 نقطة، ليهبط رسميا للدرجة الثانية برفقة فريقي إسبانيول وريال مايوركا، اللذين ودعا الدرجة الأولى في وقت سابق، في حين بقي ريال مدريد، الذي حسم تتويجه باللقب هذا الموسم منذ المرحلة الماضية، متربعا على الصدارة برصيد 87 نقطة. وتقدم الريال بهدف مبكر حمل توقيع مدافعه المخضرم سيرخيو راموس في الدقيقة التاسعة، لكن اللاعب الصاعد بريان جيل منح التعادل لليجانيس في الدقيقة 45 لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1 - 1. وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، حيث أعاد ماركو أسينسيو التقدم للريال مرة أخرى، بتسجيله الهدف الثاني للفريق الملكي في الدقيقة 52، غير أن الإيفواري روجيه أسالي تعادل لليغانيس في الدقيقة 78. وشهدت الدقائق الأخيرة محاولات مكثفة من جانب ليغانيس لتسجيل هدف الفوز، الذي كان سيمنحه البقاء في الدرجة الأولى، غير أنها باءت جميعا بالفشل، ليهبط للدرجة الثانية بعد أربعة مواسم قضاها في الدرجة الأولى.

في المقابل، اقتنص سيلتا فيغو تعادلا سلبيا بطعم الفوز من ملعب مضيفه إسبانيول، ليضمن البقاء رسميا في الدرجة الأولى. وبقي سيلتا فيغو في المركز السابع عشر (الرابع من القاع)، برصيد 37 نقطة، بفارق نقطة وحيدة أمام مراكز الهبوط، في حين ظل إسبانيول قابعا في مؤخرة الترتيب برصيد 25 نقطة.

واستعاد فريقا فياريال وبلد الوليد نغمة الانتصارات في ختام مبارياتهما بالبطولة. وتغلب فياريال 4 - صفر على ضيفه إيبار، فيما فاز بلد الوليد 2 / صفر على ضيفه ريال بيتيس، ليختتما مشوارهما في المسابقة خلال الموسم الحالي على أفضل وجه. وعلى ملعب (لاسيراميكا)، افتتح النجم الكاميروني أندري زامبو أنغويسا التسجيل لفياريال في مرمى إيبار خلال الدقيقة 71، فيما سجل جيرارد مورينو الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 86 و89. وأنهى موي غوميز مهرجان الأهداف بإحرازه الهدف الرابع لفياريال في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع. ورفع فياريال، الذي عاد لطريق الانتصارات الذي غاب عنه في المرحلتين الماضيتين، إلى 60 نقطة في المركز الخامس، المؤهل لمرحلة المجموعات ببطولة الدوري الأوروبي، في حين توقف رصيد إيبار عند 42 نقطة في المركز الرابع عشر.

وعلى ملعب (نويفو خوسيه زوريلا)، وضع بلد الوليد حدا لسلسلة هزائمه في البطولة، التي استمرت في مبارياته الثلاث الأخيرة، بتغلبه 2 - صفر على ضيفه ريال بيتيس. وارتفع رصيد بلد الوليد إلى 42 نقطة في المركز الثالث عشر، متفوقا بفارق نقطة على بيتيس، صاحب المركز الخامس عشر. وتقدم بلد الوليد بهدف عن طريق سيرخيو جوارديولا في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، قبل أن يحرز أوسكار بلانو الهدف الثاني في الدقيقة 63.

 


 

إقرأ ايضا