الشبكة العربية

الخميس 09 يوليه 2020م - 18 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

ريال سوسيداد يستأنف تدريباته يوم الثلاثاء رغم أزمة جائحة كورونا

ريال سوسيداد    إشبيليه
يستعد فريق ريال سوسيداد لأن يصبح أول فريق إسباني يستأنف تدريباته بعد توقفها بسبب تفاقم أزمة فيروس كورونا المستجد.

ووضع سوسيداد سلسلة من التدابير الاحترازية التي قد تدخل دائرة التنفيذ بدءا من يوم الثلاثاء، الذي قد يشهد أول حصة تدريبة للفريق الإسباني منذ الانقطاع عن التدريبات الشهر الماضي.

وسيتم السماح للاعبين بالتدريب في مجموعات صغيرة في وجود الطاقم الطبي للفريق، ولن تزيد المجموعة الواحدة عن لاعبين أو ثلاثة لاعبين في ظل حالة القلق المستمرة في أنحاء العالم فيما يتعلق بجائحة كورونا.

يأتي هذا بعد ساعات من إعلان سوسيداد عن توصله لاتفاق مع لاعبي الفريق الأول بشأن خفض رواتبهم بنسبة 20%.

وذكر النادي في بيان رسمي نشر عبر موقعه الإلكتروني: توصلنا لاتفاق مع لاعبي الفريق الأول لكرة القدم على تخفيض رواتبهم بنسبة 20% إذا لم يستأنف النشاط، و5 في المئة إذا استكملت المنافسات.

وجاء في البيان: يساعدنا هذا الاتفاق مع اللاعبين على تجنب الإجراءات الصادمة لبقية الموظفين، ويساعد على تحقيق التوازن بين الأهداف الاقتصادية للمؤسسة في مواجهة انخفاض الإيرادات.

وأضاف البيان أن النادي لن يطبق أي بند من بنود ملف تنظيم العمل المؤقت، كما سيتخذ النادي تدابير اقتصادية لمصلحة مشجعي النادي، حيث سيقوم بإعادة 20% من قيمة التذاكر الموسمية لكل الأعضاء، وأشار البيان إلى أن النادي سيشرح طريقة إعادة الـ20 في المئة من قيمة التذاكر للأعضاء لاحقا.

وتوقف دوري الدرجة الأولى الإسباني منذ مطلع الشهر الماضي واستبعد رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس استئناف المسابقة قبل مايو المقبل.
 

إقرأ ايضا