الشبكة العربية

السبت 06 يونيو 2020م - 14 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

داخل السجن

"رونالدينيو" يلعب مع "القتلة واللصوص" ويعمل في ورشة نجارة

0_Ronaldinhoo


لم يفقد النجم البرازيلي "رونالدينيو"، لمساته السحرية، بينما يقضي عقوبة السجن بتهمة التزوير داخل سجن في باراجواي.

وخاض رونالدينو مباراة ضد سجناء مدانين بالسرقة والقتل. وأظهرت لقطات نجم برشلونة وميلانو السابق البالغ من العمر 40 عامًا وهو يظهر مهاراته بسلسلة من اللمسات الذكية باستخدام القدم اليمنى والرأس.


وشارك رونالدينيو مع أحد العاملين في السجن في المباراة الأولى. لكن تقارير محلية، قالت إنه خسر المباراة الثانية ضد اثنين من ضباط الشرطة السابقين.

ولعب ضد "إدجار راميريز أوتازو" (36 عامًا) وهو مدان بالقتل، و"يوني دافيد ميريليس مارتينيز" (33 عامًا) مدان بالسطو.

ويقضي الأول عقوبة بالسجن لمدة 18 عامًا بتهمة قتل رجل يدعى "فابيو رامون كوينكا جيمينيز" ضارية في مايو 2010 بعد حفل موسيقي.

بينما يقضي الثاني عقوبة السجن لمدة 10 سنوات بتهمة السرقة، بعد أن استولى عدد من ضباط الشرطة الفاسدين على أموال سرقها سائق شاحنة الأمن.

ورونالدينيو الحائز على جائزتي أفضل لاعب في العالم في العالم،, بالإضافة إلى جائزة الكرة الذهبية محتجز الآن في السجن في ضواحي العاصمة باراجواي "أسونسيون".


تم تصويره في مقطع فيديو وهو يقوم بتسجيل خمسة أهداف ويضع ستة آخرين خلال المباراة التي انتهت لصالح فلايقه 11-2 في وقت سابق من هذا الشهر.


ويقضي رونالدو بعض الوقت خارج زنزانته في ورشة نجارة.

واحتفل بعيد ميلاده الأربعين في 21 مارس في حفل "شواء صغير" بعيدًا عن حفلاته التقليدية البارزة عندما كان لاعب كرة قدم.

وقد يبقى رونالدينيو في السجن لمدة ستة أشهر رهن الحبس الاحتياطي قبل اتخاذ قرار بشأن محاكمته.

وجاء ذلك بعد القبض عليه في فندق خمس نجوم في أسونسيون في 6 مارس مع شقيقه "روبرتو دي أسيس"، بعد أن اتهم بدخول باراجواي بجواز سفر لمواطن باراجواي الجنسية.


 

إقرأ ايضا