الشبكة العربية

الأحد 09 أغسطس 2020م - 19 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

رئيس اليويفا يحذر من فقدان كرة القدم لروحها

Aleksander-Ceferin
نادى ألكسندر سيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بالحرص على ألا تفقد كرة القدم روحها، وذلك في كلمته اليوم الثلاثاء أمام الحضور في اجتماع الجمعية العمومية (كونجرس اليويفا) المنعقد في أمستردام.
وفي حضور السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، والذي أطلق نسخة معدلة مثيرة للجدل من بطولة كأس العالم للأندية تشهد مشاركة 24 فريقا اعتبارا من عام 2021 وبدعم مالي كبير، أدلى السلوفيني سيفرين بتصريحاته التي بدت بمثابة انتقادات لإنفانتينو.
وقال سيفرين "الهدف أولا ثم الربح. هذا هو الأساس. وعندما تنعكس الآية، فيجب إطلاق جرس الإنذار".
وكان فيروس كورونا المتفشي في الصين والذي انتشر في دول عديدة أخرى من بينها دول أوروبية، ضمن محاور النقاش الرئيسية خلال الكونجرس.
وبعد اجتماع اللجنة التنفيذية الذي عقد أمس الاثنين، ذكر اليويفا أنه لا يزال لا يعاني من قلق إزاء نهائيات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) المقررة في 12 دولة أوروبية بين 12 يونيو و12 يوليو المقبلين.
وجرى الإعلان خلال الكونجرس أن اليويفا يشكل فريق عمل مشترك مع روابط الدوري الأوروبية، للنظر بشأن التغييرات في جداول المباريات، بسبب فيروس كورونا.
وتأجلت جميع مباريات دوري الدرجتين الأولى والثانية بسويسرا، التي كانت مقررة في مارس الجاري.
وكشف دومينيك بلان رئيس الاتحاد السويسري لكرة القدم أمام الحضور في الكونجرس، عن الصعوبات التي تواجهها بلاده.
وقال بلان "نواجه وضعا يمكن أن يخلخل كرة القدم الاحترافية بشكل كبير. وإذا استمر الوضع لوقت أطول، لن نتمكن من تفادي التفاوض مع اليويفا بشأن مساعدات مالية.".
ومثلما كان متوقعا، انتخب الألماني راينر كوخ، بالتزكية، عضوا في اللجنة التنفيذية لليويفا، لمدة عام واحد.
ويعود الحضور الألماني في اللجنة التنفيذية لليويفا بعد غياب 11 شهرا، إثر استقالة راينهارد جريندل الرئيس السابق للاتحاد الألماني، عقب تفجر القضية المتعلقة بتلقيه ساعة باهظة الثمن كهدية.
وقال كوخ نائب رئيس الاتحاد الألماني :"إنه شرف كبير بالنسبة لي أن أمثل الاتحاد الألماني وكرة القدم الألمانية على المستوى الدولي عبر هذا المنصب المهم."
وأضاف "بانتظارنا عمل مهم للغاية في اليويفا. خاصة في ضوء يورو 2024 (كأس الأمم الأوروبية المقررة في ألمانيا) ، ويمكن لألمانيا، بل ويجب عليها، أن تؤدي دورا بارزا في كرة القدم الأوروبية."
كذلك انتخب الفرنسي نول لو جراي، كما كان متوقعا، كعضو جديد في مجلس الفيفا، ممثلا لأوروبا، وذلك لمدة ثلاثة أعوام.
 

إقرأ ايضا