الشبكة العربية

الخميس 09 يوليه 2020م - 18 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

تقارير تكشف: ضغوط باريس سان جيرمان تجعل نيمار يبكي كالأطفال

نيمار
كشفت تقارير صحافية إسبانية، يوم الاثنين، أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان دخل في نوبة بكاء بعد تأهل فريقه الفرنسي إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب بوروسيا دورتموند الألماني.

وقالت صحيفة "سبورت" الكاتالونية إن نيمار بكى مثل الطفل واحتفل مع زملائه بعد المباراة، كما لو أنه سجل هدفا في نهائي دوري أبطال أوروبا، وأضاف التقرير: كانت المرة الأولى التي يصل فيها نيمار إلى ربع نهائي دوري الأبطال منذ مغادرته برشلونة، جاء ذلك بعدما سمع نيمار الكثير من الانتقادات بسبب الإصابات والبطاقات والحفلات وأعياد ميلاد شقيقته.

وواصلت "سبورت": شعر نيمار بأنه كان عليه القيام بشكل خاص، ووعد بإعطاء سان جيرمان 200% من مستواه، إذ يرغب الدولي البرازيلي في التواجد على قمة القارة الأوروبية، وشعر بأنه قام بشيء عظيم بعد عبور دورتموند.

ووفقا لوسائل الإعلام الفرنسية، يشعر نيمار بتحسن عندما يكون محبوبا، إذ كانت بدايته للموسم الجاري مضطربة بسبب المفاوضات مع برشلونة، حيث كان يرغب في مغادرة باريس، وهو الأمر الذي لم يعجب جمهور النادي الفرنسي، قبل أن يتمكن من إعادة بناء علاقته مع المدرجات، والاحتفال بالتأهل إلى ربع النهائي على شرفة الملعب مع المشجعين الذين كانوا على أبواب الاستاد بسبب فيروس كورونا، هو دليل على السلام الذي أقامه نيمار مع المشجعين.
 

إقرأ ايضا