الشبكة العربية

الخميس 02 يوليه 2020م - 11 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

تغييرات جذرية في موسم انتقالات باريس سان جيرمان

سان جيرمان
كشفت وسائل الإعلام الفرنسية أن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم يمر بمرحلة انتقالية مهمة فيما يخص استراتيجيته الخاصة بعقد صفقات جديدة أو بيع أحد نجومه، وذلك بعدما أخفق مجددا في الذهاب بعيدا في بطولة دوري أبطال أوروبا رغم الصفقات الكبيرة التي أبرمها مؤخرا وكان أبرزها صفقتي نيمار دا سيلفا وكليان مبابي.
ونظرا للمشكلات التي واجهها النادي الباريسي مع قاعدة "اللعب المالي النظيف"، قرر الأخير تغيير استراتيجيته والتركيز على عقد صفقات أقل كلفة وإعطاء أولوية لبيع اللاعبين الحاليين قبل شراء لاعبين جدد.
وأشارت صحيفة "لو بريزيان" الفرنسية إلى أن اللاعب البرازيلي الان ماركيز لوريرو، نجم نابولي الإيطالي، هو الأقرب لدعم خط وسط باريس سان جيرمان في الموسم المقبل، وذلك بعدما فقد النادي الفرنسي خلال الأعوام الأخير الكثير من صلابته في منتصف الملعب بعد رحيل لاعبين مثل تياجو موتا وبليز ماتيودي، هذا بالإضافة إلى الرحيل المنتظر لأدريان رابيو هذا الصيف.
وبالإضافة إلى اللاعب البرازيلي، أكدت "لو بريزيان" أن باريس سان جيرمان يسعى أيضا للتعاقد مع اللاعب الإسباني انديرهيريرا، كما يرغب مدربه، توماس توشيل، في ضم النجم الإنجليزي جيمس ميلنر، لاعب ليفربول.
كما يلوح في الأفق أيضا اسم النجم البرازيلي فليبي لويس الذي قد يكون بديلا للفرنسي لايفن كورزاوا الذي يحتمل رحيله هذا الموسم.
 

إقرأ ايضا