الشبكة العربية

الجمعة 25 سبتمبر 2020م - 08 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

ترويج "صلاح" لمشاهد غير أخلاقية يثير الجدل بمصر

صلاح
تسبب النجم المصري محمد صلاح - المحترف في صفوف ليفربول الإنجليزي - في موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعد ارتدائه لقميص عليه علامة "بلاي بوي"  الشهيرة .

ودشن نشطاء حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لمطالبة "صلاح" بإعطاء تفسير لارتدائه هذا القميص ، بينما طالبه البعض الآخر بالاعتذار ، وهو ما لم يحدث لأن صلاح كان متواجدًا بمعسكر المنتخب المصري المغلق استعدادًا للقاء منتخب تونس في التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا .

وأخيرًا بدأت الصورة تتضح أكثر فأكثر ، وذلك بعدما كشف نشطاء عن اسم مصمم "القميص" ، وهو ألماني يُدعى "فيليب فلين" يشتهر بأنه ضد الانحلال ، وقصد من خلال تصميم القميص أن يؤكد أن المشاهد المخلة = الموت أو تؤدي للموت فيما يبدو ، وذلك من خلال وضعه صورة لجمجمة بجانب شعار "بلاي بوي" الشهير.

صلاح من جانبه أكد لحسن غنيمة - وهو مراسل لقناة رياضية شهيرة بمصر - أنه ارتدى هذا القميص خصيصًا للتعبير عن رفضه لفيديوهات المخلة وليس للترويج لها.
 

إقرأ ايضا