الشبكة العربية

الخميس 02 يوليه 2020م - 11 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

تأخير برنامج تدريب المتطوعين في أولمبياد طوكيو بسبب "كورونا"

كورونا
كشفت اللجنة الاولمبية المنظمة لدورة طوكيو 2020 السبت بانه سيطرأ تأخير على برنامج تدريب المتطوعين خلال الالعاب المقررة من 24 يوليو إلى 5 أغسطس المقبل بسبب مخاطر انتقال عدوى فيروس كورونا الذي حصد ثلاث ضحايا في اليابان حتى الان.
وأوضحت اللجنة في بيان صادر عنها أنه :"في إطار الجهود المبذولة من أجل إيقاف مخاطر انتقال عدوى فيروس كورونا، قررنا تأخير برنامج تدريب المتوعين الذي كان من المقرر ان ينطلق السبت".
لكن اللجنة المنظمة أكدت بان قرارها لن يؤثر إطلاقًا على حسن سير الألعاب الأولمبية الصيفية وأضاف بيانها :"نستمر في العمل بشكل وثيق مع جميع المنظمات من أجل الاستعداد لألعاب أولمبية آمنة وواثقة، إلغاء الألعاب ليس مطروحا وتأجيل هذه النشاطات لن يؤثر على الاستعدادات العام لإقامة الألعاب".
وسجلت اليابان إصابة ما يقارب 100 شخص بالفيروس في حين ارتفع عدد المصابين على متن سفينة "دايموند برينسس" السياحية التي تخضع لحجر صحي في مرفأ يوكوهاما قرب طوكيو وعلى متنها 3711 شخصا، الى 634 حالة.
وكان منظمو ماراتون طوكيو أكدوا أن السباق المقرر في العاصمة اليابانية في الاول من مارس المقبل، لن يكون متاحا امام ما يقارب 38 الف مشارك من الهواة، بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.
وجاء في بيان لمؤسسة ماراتون طوكيو :"لقد توصلنا إلى استنتاج مفاده أنه سيكون للأسف من الصعب تنظيم هذا الحدث الذي يشارك فيه الهواة، لأن العديد من الأشخاص أصيبوا". بفيروس كورونا المستجد في مدينة طوكيو.
وتابع البيان "لذا لن ننظم الماراتون الا ان لعدائي النخبة وعدائي النخبة على الكراسي المتحركة"، حيث أشار مسؤول حكومي الى أن عددهم يقارب 200 شخصا.
وحذر وزير الصحة الياباني كاتسونوبو كاتو الاسبوع الماضي أن بلاده تدخل "مرحلة جديدة" من توسع انتشار الوباء حيث تسجل اليابان حالات جديدة يوميا لأشخاص أصيبوا بالفيروس دون أن يكونوا قد زاروا الصين قط أو تواصلوا مع أشخاص وافدين من الصين.
ودعا الوزير إلى تفادي التجمعات والأماكن المكتظة. ونتيجة لذلك، ألغيت الاحتفالات بعيد ميلاد الامبراطور التي يتوافد بمناسبتها إلى وسط طوكيو كل عام آلاف المحتفين.
 

إقرأ ايضا