الشبكة العربية

الخميس 27 يونيو 2019م - 24 شوال 1440 هـ
الشبكة العربية

بعد مصارعة المحترفين.. مهرجان للثيران في السعودية

594794e5c361880f098b463c

بعد توقيع اتفاقية مع WWE لإقامة منافسات المصارعة بشكل حصري في السعودية لمدة 10 سنوات، قالت هيئة الترفيه بالسعودية، إنها تخطط لتنظيم تحدي "ركوب الثيران" على غرار مهرجان "باملبونا" في إسبانيا، وذلك في حدث غير مسبوق بأي من الدول العربية.



وقال تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه عبر صفحة الهيئة على موقع "تويتر": "سننظم مهرجان لتحدي الثيران لكن علينا تحديد المكان. لقد جلبنا الحيوانات والخبراء الإسبان لانطلاق الحدث لكن لا زلنا نفكر في المدينة التي سيقع الاختيار عليها".

ويطمح رئيس الهيئة العامة للترفيه السعودية إلى تحقيق عائدات بمليارات الدولارات من خلال هذه الخطط.

ولدى الإعلان عن استراتيجية قطاع الترفيه الثلاثاء، أعلن آل الشيخ عن عشرات الفعاليات المقرر تنظيمها في السعودية خلال العام الحالي.

يأتي الإعلان عن مهرجان "تحدي الثيران" ضمن مجموعة من المشاريع الترفيهية التي أعلن عنها رئيس هيئة الترفيه والتي ستحتضنها السعودية في الشهور المقبلة.


ومصارعة الثيران هي رياضة إسبانية قديمة تتم فيها المواجهة بين المصارع والثور في حلبة على مرأى ومسمع من الناس الذين يحضرون لمشاهدة تغلب الإنسان على الحيوان.

وتعتبر هذه الرياضة من أخطر الرياضات على من يمارسونها، إذ أن المصارع لا تتوفر لجسده الحماية الكافية من قرون الثور التي ولا بد أن تكون حادة وأن يكون الثور قويًا ضخمًا صحيح البنية.

وتمارس مصارعة الثيران في العديد من دول العالم على رأسها إسبانيا (التي يوجد بها أكثر من 400 حلبة لمصارعة الثيران) والبرتغال ودول أمريكا اللاتينية منها المكسيك وبيرو وكولومبيا وفنزويلا والإكوادور وكاليفورنيا (بدون إراقة دماء) وجنوب فرنسا (بدون إراقة دماء).

 

إقرأ ايضا