الشبكة العربية

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019م - 18 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

"المال النظيف" يهدد السيتي بالاستبعاد من دوري الأبطال.. والفريق الإنجليزي يرد رسميًا

مانشستر سيتي

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إن الاتحاد الأوربي سيوصي باستبعاد مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي من التشامبيونزليغ بسبب خرقه لقوانين اللعب المالي النظيف.

وفي رد عاجل، أصدر نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بيانا يوضح فيه حقيقة استبعاده من دوري أبطال أوروبا الموسم بعد المقبل.


وجاء في بيان مانشستر سيتي على موقعه الرسمي، ردا على تقرير نيويورك تايمز" أنه "يتعاون نادي مانشستر سيتي تعاونا تاما بحسن نية مع التحقيق المستمر من غرفة التحقيق عند القيام بذلك، ويعتمد النادي على استقلاليته والتزامه بالإجراءات القانونية الواجبة، وبشأن التزام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في 7 مارس بأنه لن يدلي بأي تعليق إضافي على المسألة أثناء استمرار التحقيق".

وقالت الصحيفة الأمريكية إن الاتحاد الأوروبي يرغب في استبعاد بطل الدوري الإنجليزي في العامين الأخيرين لموسم واحد من المسابقة القارية العريقة التي لم يسبق له الظفر بلقبها، وفقا للصحيفة الأمريكية.

وأضافت: الاتحاد الأوروبي سيعلن قراره هذا الأسبوع.

وأشارت نيويورك تايمز أنه "ليس واضحا ما إذا كان هذا الاستبعاد، في حال إقراره، سينفذ بشكل فوري الموسم المقبل 2019-2020 أو موسم 2020-2021.

وتابعت الصحيفة الأمريكية استنادا إلى من اسمتهم "أشخاص مقربين من الملف" دون تسميتهم أن الاتحاد الأوروبي يريد معاقبة مانشستر سيتي، المملوك منذ عام 2008 للشيخ الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان، على إدلائه بتصريحات مضللة خلال تحقيق سابق ومبالغته في تقدير عقود الرعاية.

 

وأشار بيان مانشستر سيتي "تقرير نيويورك تايمز الذي يشير إلى أن أشخاص على دراية بالقضية يثير قلقا بالغا، الآثار المترتبة على ذلك هي إما أن نية مانشستر سيتي الجيدة في غرفة التحقيق في غير محلها يتم تمثيلها بطريقة خاطئة من قبل أفراد عازمين على الإضرار بسمعة النادي ومصالحة التجارية أو كلاهما".

وأكد البيان على أن "الحسابات المنشورة في مانشستر سيتي ممتلئة وكاملة ومسجلة بسجل قانوني وتنظيمي، اتهام المخالفات المالية غير صحيح تماما، وتم تقديم دليل شامل على هذه الحقيقة إلى غرفة التحقيق".

ويعتبر النادي الإنجليزي مع فريق باريس سان جيرمان بطل الدوري الفرنسي المملوك من شركة قطر للاستثمارات الرياضية، أكثر الأندية تحت مجهر الاتحاد القاري في ما يخص قاعدة اللعب المالي النظيف.

وقد فرض الاتحاد الأوروبي على كل منهما عام 2014 غرامة بقيمة 60 مليون يورو بسبب مخالفة هذه القاعدة، لكن الاتحاد القاري والناديين توصلا إلى اتفاق باستعادة مبلغ 40 مليونا في حال التزم الأخيران ببنود التسوية.

كما عوقب النادي الإنجليزي بتسجيل 21 لاعبا فقط بدلا من 25 في مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموس

 

إقرأ ايضا