الشبكة العربية

السبت 15 أغسطس 2020م - 25 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

الشرطة الألمانية تعترف بعجزها أمام منع إساءات المشجعين بالمدرجات

191199
أعلن اتحاد الشرطة الألمانية اليوم الثلاثاء أن الشرطة لا يمكنها فعل الكثير لمنع المشجعين من رفع اللافتات المسيئة وترديد الهتافات المسيئة ضد المستثمر ديتمار هوب الداعم لنادي هوفنهايم الألماني لكرة القدم وكذلك ضد الاتحاد الألماني للعبة.
ويأتي ذلك بعد الأحداث التي شهدتها مباراة بايرن ميونخ أمام هوفنهايم يوم السبت الماضي في الدوري الألماني (بوندسليجا)، حيث توقفت أكثر من مرة بسبب قيام جماهير بايرن برفع لافتات مسيئة لرجل الأعمال هوب.
وتوقفت المباراة عند الدقيقة 65 ثم تواصل اللعب، لكنها توقفت من جديد عند الدقيقة 77 وغادر لاعبو الفريقين أرض الملعب ثم عادوا وتبادلوا تمرير الكرة عند وسط الملعب حتى نهاية زمن المباراة، تعبيرا عن اعتراضهم على تصرف الجماهير.
وتجدر الإشارة إلى أنها ليست المرة الأولى التي تشهد فيها الاستادات الألمانية إساءات ضد هوب، خلال الفترة الأخيرة.
وقال يورج راديك نائب رئيس اتحاد الشرطة الألمانية، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) :"ما حدث في الاستادات في مطلع الأسبوع هو أمر يعود إلى الأندية. واللاعبون الـــ22 المشاركون على أرض الملعب عليهم أن يوضحوا للجماهير أنهم لن يتجاهلوا الإساءات أو العنصرية أو الألعاب النارية."
وأضاف "الأندية هي المسؤولة في الاستادات. والشرطة تتدخل فقط إذا طلب منها ذلك... المشجعون المتعصبون يتبنون وجهة نظر، إنه مكان تشجيعنا وهنا تطبق قوانيننا."
وأوضح راديك أن مجموعات المشجعين لن تسمح لرجال الشرطة بالدخول إلى أماكنهم ومصادرة اللافتات.
وأضاف "ربما يحدث بذلك تصعيد لا داعي له"، وأشار إلى أنه ينبغي على الأندية تسليم تسجيلات الفيديو إلى الشرطة بعد وقوع الأحداث، موضحا "وبالتالي يمكن تحديد هوية الجناة فيما بعد ونعاقبة من يقوم بتوجيه الإهانات."
 

إقرأ ايضا