الشبكة العربية

الجمعة 03 يوليه 2020م - 12 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

"الساموراي" يتسلح بالخبرة أمام "العنابي" في نهائي كأس آسيا

منتخب اليابان
يستضيف ستاد مدينة زايد الرياضية في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، لقاء اليابان والمنتخب القطري، في المباراة النهائي لكأس آسيا 2019 في الإمارات.
ويعتبر منتخب اليابان من أكثر الفرق نجاحاً في تاريخ بطولة كأس آسيا، حيث توج باللقب القاري أربع مرات من قبل أعوام 1992 و2000 و2004 و2011، كما أن الفريق يمتلك سجلاً مثالياً في المباريات النهائية، حيث نجح في تحقيق الفوز خلال المرات الأربع التي لعب بها النهائي، وكذلك فإن المنتخب اليابان تلقى هدفاً واحداً فقط في النهائي، وكان ذلك عندما تفوق على الصين 3-1 في المباراة النهائية النسخة عام 2004. وفاز الفريق ثلاث مرات في النهائي خلال الوقت الأصلي مقابل فوز واحد في الوقت الإضافي عام 2011 أمام أستراليا.
ويخوض المنتخب القطري المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه، علماً بأن أبرز نتائجه قبل ذلك كانت بلوغ الدور ربع النهائي مرتين عامي 2000 و2011.
ورغم أن هذه المباراة تعتبر الأولى للمنتخب الوطني الأول، إلا أن عدد من اللاعبين في التشكيلة ومنهم المعز علي وأكرم عفيف وطارق سلمان، سبق لهم التتويج بلقب بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاماً 2014 في ميانمار.
ويمتلك المنتخب الياباني سلاحاً هجومياً خطيراً يتمثل في المهاجم يويا أوساكو، الذي عاد من الإصابة ليسجل هدفين حاسمين ساهما في تحقيق الفوز أمام إيران 3-0 في الدور قبل النهائي، ورغم أن المعز علي يتصدر الهدافين بفارق كبير، إلا أن أوساكو كان أكثر فعالية، حيث سجل أربعة أهداف في ثلاثة مباريات، وبمعدل هدف في كل 53.5 دقيقة لعب، مقابل هدف كل 66 دقيقة لعب للمعز علي.
كان مدرب منتخب اليابان هاجيمي مورياسو ضمن اللاعبين الذين ساهموا في فوز منتخب بلاده باللقب القاري الأول على أرضه عام 1992، وهو يأمل في أن يصبح أول من يحقق لقب البطولة كلاعب ومدرب، كذلك فإن مورياسو يحلم بإنجاز آخر، وهو أن يصبح أول مدرب ياباني يقود منتخب بلاده إلى الفوز بلقب كأس آسيا، حيث أن الألقاب السابقة جاءت عبر مدربين من هولندا وفرنسا والبرازيل وإيطاليا.
وتواجه الفريقين في أربع مباريات من قبل في كأس آسيا، وكان الفوز مرة واحدة من نصيب كل فريق، مقابل التعادل في مباراتين، وفاز منتخب قطر في المواجهة الأولى بين الفريقين، وذلك بنتيجة 3-0 عام 1988، ثم تعادل الفريقين 1-1 في لبنان خلال نسخة عام 2000، وفي المواجهة الثالثة عام 2007 في هانوي تعادل الفريقين بنتيجة 1-1، في حين شهدت المواجهة الأخيرة بينهما فوز اليابان 3-2 خلال كأس آسيا 2011 في قطر.
 

إقرأ ايضا