الشبكة العربية

الإثنين 09 ديسمبر 2019م - 12 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

الحكومة الإسبانية ترفض إقامة "الكلاسيكو" في موعده بسبب هذا الأمر

برشلونة وريال مدريد
أعرب المجلس الأعلى للرياضة الإسبانية عدم موافقته على إقامة (كلاسيكو) الكرة الإسبانية بين برشلونة وريال مدريد على ملعب (كامب نو) معقل الفريق الكتالوني يوم 26 أكتوبر الجاري، حسبما أفادت تقارير صحفية إسبانية يوم الأربعاء.

وكانت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم برئاسة خافيير تيباس قد اقترحت تغيير مكان إقامة المواجهة المرتقبة إلى ملعب (سانتياغو برنابيو) بالعاصمة الإسبانية مدريد، في ظل الأوضاع التي يعيشها إقليم كاتالونيا، حيث نظم أنصار الحركة الانفصالية في الإقليم الواقع شمال شرقي إسبانيا، احتجاجات يوم الأربعاء لليوم الثالث على التوالي بعد صدور حكم قضائي مثير للجدل.

وأشارت صحيفة (آس) الإسبانية أن المجلس لا يرغب في إقامة المباراة في تلك الأجواء، لكنه لم يكشف عن تفضيله تأجيل موعد المباراة أو إقامتها في معقل الفريق الملكي.

وقالت مصادر بالمجلس الأعلى للرياضة في إسبانيا للصحيفة التي تصدر في العاصمة مدريد :نظرًا لتطورات الأحداث نتفق مع رأي رابطة الدوري والاتحاد الإسباني لكرة القدم بأنه ليس من المنطق إقامة المباراة كما هو مقرر لها.

وكان الريال وبرشلونة أعلنا في وقت سابق رفضهما طلب الرابطة بنقل المباراة لتفادي التأثير على نزاهة المنافسة.

أوضحت الصحيفة أن القرار النهائي بشأن الكلاسيكو سيكون في يد لجنة المنافسات باتحاد الكرة الإسباني، التي سوف تحسم الجدل بشأن تلك المواجهة خلال الساعات القليلة المقبلة.

من ناحية أخرى، أشارت محطة (كادينا سير) الإذاعية الإسبانية على موقعها الألكتروني أن القرار الأقرب لاتخاذه هو تأجيل المباراة لأي من يومي الرابع أو 18 ديسمبر القادم بملعب (كامب نو)، أي قبل انتهاء جولة الذهاب ببطولة الدوري.
 
 

إقرأ ايضا