الشبكة العربية

الأحد 15 ديسمبر 2019م - 18 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

"الأسباب العائلية" تغيب لويس إنريكي عن إسبانيا للمرة الثانية

أسبانيا
أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم أن المدير الفني لمنتخب البلاد الأول، لويس إنريكي، لن يتواجد مع الفريق خلال معسكر الاستعداد لمباراتي جزر فارو والسويد ضمن منافسات التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أوروبا 2020، كما لن يتواجد على مقاعد البدلاء خلال اللقاءين.
يذكر أن إنريكي غاب أيضا عن مباراة إسبانيا الأخيرة في التصفيات الأوروبية أمام مالطا في مارس الماضي لأسباب شخصية، لم يفصح عن ماهيتها حتى الآن.
وقال المدير الرياضي لاتحاد الكرة الإسباني، خوسيه فرانسيسكو مولينا في مؤتمر صحفي عقده يوم الجمعة: مدرب المنتخب لم يتمكن من الحضور اليوم لنفس السبب الذي جعله يغادر معسكر الفريق قبل مباراة مالطة، ولن يتواجد أيضا في معسكر المباراتين القادمتين.
وأوضح مولينا، ردا على الشائعات المثارة حول احتمالية رحيل إنريكي، أن الاتفاق بين اتحاد الكرة الإسباني ومدرب المنتخب الأول لا يزال ساريا، وأن مسؤولي الاتحاد يتطلعون للعمل مع إنريكي لمدة طويلة.
وأضاف مولينا قائلا: باسم اتحاد الكرة الإسباني وباسم مدرب المنتخب نرغب في أن نعبر لكم عن شكرنا على احترام وسائل الإعلام للموقف الذي يمر به منتخبنا، تسربت بعض المعلومات التي لم نفهمها جيدا، وأرغب في أن أقول أن التزامنا مع مدرب المنتخب وثيق للغاية.
وأردف قائلا: لم نخطط في أي لحظة لوضع نهاية للتعاقد ولقد أكدنا على هذا، من جانبنا لا يوجد أي شك حيال هذا الأمر، هذه لحظة صعبة يحظى فيها إنريكي بدعمنا ومساعدتنا وأيضا ثقتنا فيه وفي الجهاز المعاون.
يشار إلى أن اتحاد الكرة الإسباني أكد أن إنريكي غاب عن مرافقة منتخب بلاده خلال مباراته الأخيرة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أوروبا 2020 أمام مالطا لأسباب عائلية قهرية.
وتولى الإدارة الفنية لإسبانيا في تلك المباراة المدرب المساعد روبرتو مورينو، حيث قاد الفريق للفوز بثنائية نظيفة، ومن المقرر أن يقود الفريق أيضا في المباراتين المقبلتين أمام جزر فارو والسويد.
 
 

إقرأ ايضا