الشبكة العربية

الخميس 02 يوليه 2020م - 11 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

اغتيال لاعب بالدوري الكولومبي أمام منزله.. والسبب مفاجأة !

edwien-espinoza
اغتيل لاعب فريق جواياكيل سيتي الإكوادوري لكرة القدم، إدوين إسبينوزا، بالرصاص أمام منزله الواقع في حي شعبي جنوبي مدينة جواياكيل، وفقا لما أعلنه المدير الرياضي للفريق كارلوس فرانكو.
وأوضح فرانكو، أن إسبينوزا (20 عاما) الذي قتل بالرصاص، أمس السبت كان "لاعبا مستقيما ومحترما وخلوقا للغاية. أعرفه منذ انضمامه للنادي قبل 12 عاما".
وأضاف أنه على ما يبدو اختلط على القتلة الأمر وأطلقوا النار على إسبينوزا بالخطأ حيث اعتقدوا أنه شخص آخر.
وكان إسبينوزا يلعب في مركز خط الوسط بجواياكيل سيتي وكان يتدرب في منزله هذه الأيام كحال باقي لاعبي الأندية الإكوادورية بسبب توقف الدوري منذ 15 مارس الماضي للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.
 

إقرأ ايضا