الشبكة العربية

الخميس 12 ديسمبر 2019م - 15 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

إثارة منتظرة في عودة مورينيو إلى "أولد ترافورد" مع توتنهام

جوزيه مورينيو
مع انطلاق منافسات المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الثلاثاء، تسلط الأضواء بشكل كبير على الزيارة المرتقبة لفريق توتنهام ومديره الفني جوزيه مورينيو إلى استاد "أولد ترافورد" لمواجهة مانشستر يونايتد، وكذلك مدى تشبث مانشستر سيتي بأمل الحفاظ على لقب المسابقة رغم تأخره بفارق 11 نقطة عن المتصدر ليفربول.

ويحل توتنهام مساء الأربعاء ضيفا على مانشستر يونايتد الذي أقال مورينيو من منصب المدير الفني في ديسمبر 2018، ليظل مورينيو بدون عمل تدريبي حتى تولى مسؤولية توتنهام قبل أسبوعين، خلفا لماوريسيو بوكيتينو الذي أقيل من منصب المدير الفني.

ومنذ تولي مورينيو تدريب توتنهام، حقق الفريق الفوز في المباريات الثلاث التي خاضها حتى الآن، إذ حقق انتصارين في الدوري وثالثا في دوري الأبطال.

وقال إريك داير، لاعب خط وسط توتنهام، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي" عقب فوز الفريق على بورنموث 3 - 2 مساء السبت، وصعوده إلى المركز الخامس في الدوري: ؤدي بشكل جيد، حققنا ثلاثة انتصارات متتالية.. نحن سعداء بما وصلنا إليه، تنتظرنا مباراة مهمة للغاية بالنسبة لنا وبالنسبة للمدرب العائد إلى ملعب ناديه السابق، ودائما ما يشكل ذلك الملعب ساحة رائعة للانطلاق... حققنا نتائج جيدة هناك، ونتمنى تحقيق نتيجة جيدة أخرى.

وقبل هذه المواجهة، ستسلط الأضواء يوم الثلاثاء على المباراة التي يخوضها مانشستر سيتي حامل اللقب أمام مضيفه بيرنلي.
وتراجعت فرص مانشستر سيتي في الحفاظ على اللقب بعد أن تأخر في المركز الثالث بفارق 11 نقطة خلف المتصدر ليفربول، مع نهاية المرحلة الرابعة عشر من المسابقة.

وأهدر مانشستر سيتي نقطتين بتعادله مع نيوكاسل 2 - 2 مطلع هذا الأسبوع، ليبتعد مجددا عن هدف الحفاظ على اللقب، لكن المدافع جون ستونز قال إن الفريق لم يفقد الأمل.

وأضاف ستونز: سنواصل المضي قدما والكفاح حتى اليوم الأخير... هذا ما سنفعله، مثلما فعلنا الموسم الماضي. علينا الحفاظ على معنوياتنا مرتفعة، وسنركز على التفاصيل التي يجب علينا أن نطورها، وسنواصل الكفاح.

ويخوض ليفربول مباراته في المرحلة الخامسة عشر، على ملعبه أمام إيفرتون مساء الأربعاء، كما يستضيف ليستر سيتي، صاحب المركز الثاني، فريق واتفورد صاحب المركز العشرين الأخير.

وبعد أن حقق 13 انتصارا مقابل تعادل واحد في المباريات الــ14 الماضية بالدوري، يحتل ليفربول صدارة المسابقة بفارق 8 نقاط أمام أقرب منافسيه ليستر سيتي، ليقترب ليفربول، بطل أوروبا، من التتويج بلقب الدوري للمرة الأولى خلال 30 عاما.

ورغم ذلك، أكد يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، أن تركيزه ينصب الآن على مواجهة الديربي أمام إيفرتون، وقال عقب فوز الفريق على برايتون السبت: لا نفكر بشأن فارق النقاط... لم تكن أي من هذه المباريات الــ13 التي فزنا بها سهلة، فلم نشعر بذلك في أي لحظة.

ويتطلع أرسنال إلى استعادة مذاق الانتصارات الذي غاب عنه طوال ثماني مباريات، عندما يستضيف برايتون في ختام منافسات المرحلة مساء الخميس، وذلك في أول مباراة للأرسنال على ملعبه تحت قيادة مديره الفني المؤقت فريدي ليونبريغ.

وكان أرسنال كافح من أجل تحقيق تعادل صعب أمام مضيفه نورويتش سيتي 2 - 2 في أول مباراة له تحت قيادة ليونبيرغ الذي تولى مسؤولية الفريق عقب إقالة أوناي إيمري من منصب المدير الفني.
 
 

إقرأ ايضا