الشبكة العربية

الأربعاء 23 سبتمبر 2020م - 06 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

أرسنال يتلقى هزيمة من إيفرتون بهدف في "البريميرليج"

أهدر أرسنال ثلاث نقاط ثمينة في السباق نحو ضمان مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، بسقوطه صفر - 1 أمام مضيفه إيفرتون في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.
ودخل أرسنال المباراة في المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة إلى دوري الأبطال، برصيد 63 نقطة، تساويا بالنقاط مع غريمه اللندني تشيلسي الخامس، وبفارق نقطتين أمام مانشستر يونايتد السادس. لكن أرسنال فرط بإمكانية انتزاع المركز الثالث موقتا من توتنهام الثالث، 64 نقطة، وسيكون أمام احتمال خسارة مركزه في حال تمكن تشيلسي من انتزاع نقطة واحدة على الأقل من ضيفه وست هام يوم الاثنين في المرحلة ذاتها.

وفشل فريق المدرب الإسباني أوناي إيمري على ملعب غوديسون بارك في مدينة ليفربول، في هز شباك مضيفه الذي بادر إلى افتتاح التسجيل منذ الدقيقة العاشرة عبر حامل شارة قيادته فيل جاغييلكا.
وأتى الهدف بعد رمية جانبية نفذت بعيدة إلى داخل منطقة جزاء أرسنال، أثارت ارتباكا دفاعيا استتبعه فشل في إبعاد الكرة، لتصل إلى قلب دفاع إيفرتون الذي سدد من مسافة قريبة في مرمى حارس أرسنال الألماني بيرند لينو، وسط مطالبة من لاعبي الفريق المضيف باحتساب تسلل.
وندرت الفرص الجدية من الفريقين في غالبية مراحل الشوطين، لكن إيفرتون الذي تقدم بفوزه إلى المركز التاسع برصيد 46 نقطة، شكل خطرا أكبر على مرمى أرسنال في غالبية فترات المباراة، بينما بقي مرمى حارسه الدولي جوردان بيكفورد في منأى كبير عن الخطر.
وتفوق إيفرتون في الشوط الثاني بالهجمات المرتدة التي أثمرت أكثر من فرصة، منها في الدقيقة 59 عندما أفلت البرازيلي برنارد من الرقابة الدفاعية بعد خطأ في إبعاد الكرة، وانفرد بلينو الذي تصدى لتسديدته.
كما تولى الحارس الألماني حماية شباكه مرة جديدة في الدقيقة 72، بعد تسديدة من الإيسلندي غيلفي سيغوردسون الذي استغل تمريرة عرضية إثر هجمة مرتدة. وفي الدقيقة 80، لاحت لإيفرتون فرصة ثانية عبر برنارد إثر هجمة مرتدة قادها اللاعب السابق لأرسنال البديل ثيو والكوت، لكن لينو كان بالمرصاد مجددا.
 

إقرأ ايضا